رمز الخبر: ۱۱۶۴۴
تأريخ النشر: 09:08 - 31 March 2009

ذكرت تقارير من ليبيا ومصر أن مركبا كان يقل على متنه 250 مهاجرا غير شرعيين في اتجاه أوروبا قد غرق قرب السواحل اللسواحل الليبية.

ويقول المسؤولون الليبيون إن واحدا وعشرين شخصا قد تأكد غرقهم، بينما أنقذ 20. ويجهل مصير الباقين.

وقد تعرض المركب إلى أعطال قرب سيدي بلال غير بعيد عن العاصمة الليبية طرابلس.

وقال أحمد رزق المسؤول في وزارة الخارجية المصرية لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن عشرين شخصا قد أنقذوا من قبل عمال الإنقاذ الليبيين.

وأعرب ذات المصدر عن تخوفه من احتمال تعرض العشرات للغرق.

وقال كذلك إن الحادث الذي وقع على بعد ثلاثين كيلومترا من الساحل الليبي كان بسبب ثقب في المركب.

وقال مصدر من وزارة الداخلية الليبية إن واحدا وعشرين شخصا على الأقل قد غرقوا، بينما يعتبر عدد غير محدد في عداد المفقودين.

وقال المسؤول المصري: "إن عمال الإنقاذ الليبيين انتشلوا عددا من الجثث من بينها 10 لمواطنين مصريين".

وتجهل لحد الآن جنسيات باقي المهاجرين.

وتقول مراسلة بي بي سي في القاهرة يولاند نيل إن العديد من المهاجرين الذين يحاولون الهجرة إلى أوروبا عبر ليبيا مصريون.

وأوردت رويترز تقارير غير مؤكدة عن غرق مركب آخر كان يقل على متنه 300 شخصا في نفس الموقع.

ويحاول عشرات الآلاف من بلدان الضفة الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط وإفريقيا ما جنوب الصحراء الهجرة بصورة غير قانونية إلى بلدان الاتحاد الأوروبي ويتخذون من ليبيا وسواحلها معبرا.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: