رمز الخبر: ۱۱۷۰۳
تأريخ النشر: 08:43 - 05 April 2009

عصرایران ـ القدس العربی - قال مصدر امني ان الشرطة القت القبض السبت على عشرين ناشطا من "حركة 6 ابريل" كانوا معتصمين امام مقر النيابة العامة في مدينة كفر الشيخ (دلتا النيل) احتجاجا على حبس طالبتين جامعيتين من اعضاء الحركة بتهمة توزيع منشورات تدعو الى الاضراب.

وتشكلت "حركة 6 ابريل" العام الماضي من مجموعات من الشباب في مختلف محافظات مصر تعارفوا وتبادلوا الاراء والمعلومات من خلال موقع "فيس بوك" على شبكة الانترنت.

واطلق اسم "حركة 6 ابريل" على هؤلاء الناشطين الشباب بعد ان دعوا الى اضراب عام احتجاجا على غلاء المعيشة وحددوا له السادس من نيسان/ابريل 2008 موعدا. وراجت هذه الدعوة على نطاق واسع في مصر من خلال الانترنت ورسائل الهواتف المحمولة وتدخلت الشرطة في ذلك اليوم واوقفت بضع مئات من الناشطين الذين كانوا يعتزمون تنظيم تظاهرات.

ودعت "حركة 6 ابريل" هذا العام الى "يوم غضب" في ذكرى انطلاقها وطالبت المصريين بارتداء ملابس سوداء والاعتصام في اماكن عملهم ومؤسساتهم الاثنين الموافق السادس من نيسان/ابريل.

وحدد الناشطون عدة مطالب ل "يوم الغضب" من بينها "رفع الحد الادنى للاجور الى 1200 جنيه مصري (قرابة 218 دولارا)" و"انتخاب جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد".

ويبلغ الحد الادنى للاجور حاليا في مصر 167 جنيها (قرابة 4،30 دولارا).

وكانت النيابة العامة قررت حبس طالبتين جامعيتين من "حركة 6 ابريل" اربعة ايام على ذمة التحقيق بعد ان القت الشرطة القبض عليهما الاربعاء الماضي اثناء توزيعهما بيانات في جامعة كفر الشيخ تدعو الى المشاركة في "يوم الغضب"، بحسب مصدر قضائي.

ووجهت النيابة الى الطالبتين سارة رزق وامنية طه تهمة "توزيع منشورات تدعو الى الاضراب وتعطيل مصالح المواطنين والاخلال بالامن"، وفق المصدر نفسه.

وافاد مصدر امني السبت بان اجهزة الامن اعدت خطة لمنع اي تظاهرات بعد غد الاثنين وان تعليمات شفهية صدرت بتوقيف اي ناشط يحاول تنظيم تظاهرة او المشاركة فيها.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: