رمز الخبر: ۱۱۷۳۱
تأريخ النشر: 08:35 - 06 April 2009

عصرایران - (رويترز) - قال مسؤول امني ان مفاوضين يمنيين التقوا مع ممثلين عن خاطفين يوم الاحد في مسعى لتامين اطلاق سراح زوجين هولنديين احتجزهما رجال قبائل.

وقال المسؤول لرويترز "يبقى همنا الرئيسي هو امن الرهينتين.. ونحن مستعدون لمناقشة مطالب رجال القبائل بالتعويض بعد ان يطلقوا سراح الاجنبيين."

ومن المرجح ان تزيد عملية الخطف التي وقعت بالقرب من العاصمة صنعاء من المخاوف الامنية لدى الشركات الدولية العاملة في مجال تطوير قطاعي النفط والغاز باليمن وان تلحق مزيدا من الضرر بالنشاط السياحي للبلاد.

وخطف الزوجان اللذان يعيشا في اليمن يوم الثلاثاء من قبل رجال قبائل يطلبون تعويضا من الحكومة عن اطلاق نار اصيب خلاله افراد من القبيلة.

وتعثرت المفاوضات بعد ان طلب رجال القبائل تسليمهم المسؤولين عن اطلاق النار. وقالت وزارة الداخلية انها اعتقلت ستة اشخاص على خلفية عملية الخطف.

وقال الزوجان اللذان ذكرت وسائل اعلام هولندية ان اسميهما يان هوجندورن وهيلين يانسزين لرويترز عبر الهاتف يوم الاربعاء انهما بخير وحثا كل من المسؤولين الهولنديين واليمنيين على تامين اطلاق سراحهما عبر المفاوضات.

ونقل موقع صحيفة يمن اوبزرفر اليومية يوم الاحد عن هوجندورن قوله "نحن في حالة جيدة وهي منطقة لطيفة. لدينا كثير من الكتب لنقرأها."

ويعمل الرجل في مشروع للمياه بجنوب اليمن.

وضيقت قوات الحكومة الخناق على منطقة يحتجز فيها الزوجان ووضعت نقاط تفتيش على الطرق القريبة.

وغالبا ما يخطف قبليون سياحا غربيين في اليمن وهو احد افقر البلدان في العالم للضغط على الحكومة لتقديم خدمات افضل ولتحسين ظروف المعيشة.

واطلق سراح معظم الاجانب المخطوفين دون ان يتعرضوا لاذى لكن نرويجيا قتل عام 2000 في تبادل لاطلاق النار وقتل اربعة غربيين عام 1998 خلال محاولة فاشلة لاطلاق سراحهم من قبضة متشددين اسلاميين كانوا اختطفوا 16 سائحا.

وكان اخر غربي يتعرض للخطف في اليمن هو مهندس الماني خطف في يناير كانون الثاني واطلق سراحه بعدها بايام.

ويكافح اليمن ايضا متشددين اسلاميين منذ سنوات. وقتل مهاجم انتحاري ينتمي لتنظيم القاعدة اربعة سياح كوريين جنوبيين في اليمن الشهر الماضي.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: