رمز الخبر: ۱۱۸۵۱
تأريخ النشر: 12:19 - 08 April 2009
عصرایران - اعلن الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ان المجمع بصدد إطلاق قناة التقريب بين المذاهب الاسلامية في شهر تشرين الثاني / اكتوبر القادم، مضيفا ان المجمع يسعى لزيادة نشاطاته بنسبة 20 بالمائة.

وقال آية الله محمد علي تسخيري لمراسل وكالة مهر للانباء انه سيتم إكمال مبنى مؤسسة الابحاث التابعة للمجمع في مدينة قم المقدسة، مضيفا ان الهدف من انشاء هذه المؤسسة تعزيز قسم الابحاث في المجمع، وإقامة اواصر وروابط قوية مع الحوزة العلمية في قم المقدسة.

وأوضح ان قناة التقريب بين المذاهب الاسلامية سيتم تدشينها هذا العام، وستبدأ هذه القناة التلفزيونية ببث برامجها في شهر تشرين الثاني / اكتوبر القادم، مضيفا ان القناة تخاطب العالم اجمع، وستبدأ بثها باللغة العربية وبعد ذلك سيتم البث باللغات الاخرى.

وتابع الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية اننا نسعى لزيادة نشاطاتنا بواقع 20 بالمائة، موضحا اننا كنا نشارك طيلة العام في 40 مؤتمرا عالميا، ونسعى خلال السنة الحالية لزيادة هذه المشاركة وصولا الى المشاركة في 50 مؤتمرا.

وأبدى آية الله تسخيري اهتمامه بزيادة نشر الكتب وترجمتها الى اللغات العالمية الحية، باعتبارها احدى اولويات مجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية لهذا العام، معربا عن امله بأن يعقد المجمع مؤتمرات من اجل التواصل مع الجامعيين والاكاديميين، من اجل توسيع نطاق اواصر التقريب.

واعتبر الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ان الهدف العام والمحدد لهذه البرامج هو نشر مبدأ التقريب بين المذاهب، من اجل تمهيد الارضيات الفكرية والفقهية فيما يتعلق بقضايا الوحدة الاسلامية، من اجل التحرك في هذا المجال نحو تحقيق الهدف المنشود.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: