رمز الخبر: ۱۱۸۹۹
تأريخ النشر: 09:26 - 11 April 2009

عصرایران - (رويترز) - قالت وكالة أنباء الشرق الاوسط (أ.ش.أ) يوم الجمعة ان الهيئة العامة لسوق المال المصرية تريد من فرانس تليكوم تقديم عرض شراء إلزامي لكل أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول (موبينيل).

ويأتي ذلك بعد يوم من قول أوراسكوم تليكوم انها التزمت بأمر محكمة لبيع جزء من وحدتها المصرية الى فرانس تليكوم لكن الشركة الفرنسية لم تسدد قيمة الاسهم بعد.

وقالت أوراسكوم أكبر شركة عربية لاتصالات الهاتف المحمول من حيث عدد المشتركين ان هيئة السوق المصرية ستشترط على فرانس تليكوم عرض شراء الاسهم الباقية في موبينيل.

لكن هذه نقطة خلاف محورية بين الشركتين. وتقول فرانس تليكوم ان أي عرض شراء للاسهم التي لا يشملها حكم المحكمة سيكون طوعيا.

وقالت وكالة الانباء الرسمية نقلا عن هيئة سوق المال "أكدت الهيئة ... على ضرورة أن يتم تنفيذ عمليتي نقل الملكية وعرض الشراء الاجباري فى نفس الوقت وبذات الشروط."

وأضافت الوكالة أن تزامن نقل الملكية وعرض الشراء سيكون وفقا للقانون المصري وحماية لحقوق الاقلية.

كانت أوراسكوم وفرانس تليكوم أحالتا الى المحكمة في 2007 خلافهما الذي يدور حول حصتيهما في شركة قابضة تملك 51 في المئة من موبينيل أكبر مشغل للهاتف المحمول في مصر من حيث عدد المشتركين.

وقضت المحكمة بأن تبيع أوراسكوم أو تنقل أسهمها في الشركة القابضة الى فرانس تليكوم بحلول العاشر من ابريل نيسان بسعر 441.658 جنيه مصري (78.447 دولار) للسهم.

وتملك أوراسكوم حصة مباشرة قدرها 20 بالمئة في في موبينيل بالاضافة الى حصة في الشركة القابضة. وقالت فرانس تليكوم يوم الخميس إنها طلبت من أوراسكوم تسليم أسهمها في الشركة القابضة.

كان الملياردير المصري نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة أوراسكوم أبلغ رويترز يوم الثلاثاء أنه يود الاحتفاظ بحصته في موبينيل لكنه سيستخدم حصيلة أي عملية بيع لتمويل صفقات استحواذ.

وقال لرويترز انه قد يشتري بأموال الصفقة حصصا في شركة اتصالات الهاتف المحمول المغربية ميديتل بالاضافة الى شركتين للهاتف المحمول في آسيا.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: