رمز الخبر: ۱۱۹۳۹
تأريخ النشر: 10:04 - 12 April 2009
عصرایران - أكد رئيس مجلس الشوري الإسلامي علي لاريجاني ان المجلس يشرف على المفاوضات النووية, قائلا "المفاوضات المسموحة فقط تلك التي تجري في اطار قرارات المجلس".

 وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان الدكتور لاريجاني أشار في كلمة في بداية الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي صباح اليوم الأحد الى الإنجازات النووية الجديدة في البلاد , معتبرا اكتمال دورة انتاج الوقود النووي وترسيخ أسس التكنولوجيا النووية في البلاد قد جرد الطرف المقابل من حربته الاعلامية وتخرصاته لفترة طويلة بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لا تملك امكانيات انتاج الوقود النووي.

 وشدد عضو المجلس الأعلى للأمن القومي على أن مجلس الشورى الاسلامي سيشرف بدقة على المفاوضات النووية القادمة , مؤكدا ان المفاوضات المسموح بها هي التي تجري في اطار قرارات مجلس الشورى الاسلامي.

 وأضاف , "ان ما طرح هذه الايام في تصريحات بعض دول مجموعة (5+1) بشأن أنظمة اشراف أكثر تشددا في التقنية النووية ليس له أي مكانة حقوقية وقانونية ".

 وأعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان الانتصارات الكبيرة الاخيرة التي تحققت في المجال النووي هي ثمرة توجيهات قائد الثورة الاسلامية واستقامة رئيس الجمهورية.

 وأوضح ان مجموعة (5+1) لم يعد بوسعها نفي أو انكار امتلاك ايران للتكنولوجيا النووية بل ان المفاوضات القادمة ينبغي ان تقتصر فقط على الحقوق المصرح بها في معاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي).

 وقال لاريجاني ان الموضوع النووي الايراني يمثل احدى ساحات الاختبار لسياسة التغيير التي تدعيها امريكا , معتبرا تكرار الادعاءات السابقة في هذا الشأن مضيعة للوقت.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: