رمز الخبر: ۱۱۹۴۱
تأريخ النشر: 10:37 - 12 April 2009
عصرایران - أكد وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط على حق الجمهورية الاسلامية الايرانية في الاستخدام السلمي للطاقة النووية.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن موقع قناة الجزيرة على شبكة الانترنت ان وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط أعلن مساندة مصر حق كافة الدول أطراف معاهدة منع الانتشار النووي وبينها إيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، في إطار القواعد المنصوص عليها في المعاهدة وأبرزها أن احترام تلك الضوابط يضمن زوال أي تهديد نووي محتمل.

كما أعلن ابو الغيط مساندة مصر للجهود الدبلوماسية الرامية إلى تسوية الموضوع النووي الإيراني في إطار ما تقوم به مجموعة الدول الست الكبرى (الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا)، طالما كانت مبنية على مبدأ عدم تجزئة الأمن الإقليمي.

وقال إن تلك التسوية يجب أن تأخذ كافة الاهتمامات العربية الإقليمية في الحسبان، بالإضافة إلى التعامل مع الوضع النووي في المنطقة دون استثناءات وبنفس المعايير.

واعتبر وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أنه لا مفر من انضمام إسرائيل إلى معاهدة منع الانتشار النووي وتنفيذ القرارات الدولية المتعلقة بإخضاع منشآتها النووية لضمانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وأعرب أبو الغيط عن أمله في أن تكون تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما بشأن عالم خال من الأسلحة النووية، "بمثابة صافرة البداية لجهود حقيقية وخطوات عملية لإخلاء الشرق الأوسط من الأسلحة النووية".
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: