رمز الخبر: ۱۲۱۲۶
تأريخ النشر: 10:04 - 19 April 2009

عصرایران - (رويترز) - قالت مصادر أمنية إن السلطات المصرية احتجزت أستراليا في مدينة الاقصر السياحية بعد أن حاول دخول منطقة محظورة أمنيا وصور مناطق أخرى.

وأضافت المصادر أن الرجل الذي يحمل أيضا جنسية بولندية محتجز منذ يوم الاربعاء ولكن لم توجه اليه اتهامات.

ومن النادر احتجاز زوار أجانب في مصر.

وقال مصدر أمني "ما زال السائح قيد الاستجواب." وأضاف أن تهما ستوجه اليه قريبا أو سيجري ترحيله.

وامتنع متحدث باسم وزارة الداخلية المصرية عن التعليق ولم يتسن الوصول الى مسؤولي السفارة الاسترالية للحصول على تعليق.

وأضافت المصادر الامنية أن الرجل موجود في مصر منذ نحو شهر قبل أن يجري احتجازه في الاقصر التي فيها اثار فرعونية تجتذب كثيرا من السياح.

وقالوا انه حاول تصوير عدة مناطق أمنية أخرى قبل أن يجري احتجازه بينما كان يقود دراجة نارية لا تحمل لوحات ترخيص بين المواقع الامنية. وأشاروا الى أن السلطات عثرت بحوزته على جهاز لتحديد المواقع عبر الاقمار الصناعية ومعدات تصوير حساس.

وترحب مصر بالسياح ولكنها حساسة ازاء أي محاولة لتصوير أو مراقبة منشآتها الاستراتيجية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: