رمز الخبر: ۱۲۱۷۳
تأريخ النشر: 10:41 - 20 April 2009
عصرایران - اعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله هاشمي رفسنجاني أن الدين الإسلامي الحنيف ومذهب أهل البيت (ع), أهم عاملين للوحدة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان آية الله هاشمي رفسنجاني اعرب خلال استقباله أمس الأحد في مكتبه بطهران وفدا من محافظة النجف الاشرف العراقية, عن ارتياحه لإزالة العراقيل التي كانت في السابق تعترض العلاقات بين البلدين , موضحا ان الشعبين الايراني والعراقي بامكانهما اليوم العمل كأخوة جنبا الى جنب.

 وتابع, أولئك الذين خططوا للحرب بين البلدين والمحتلون في العراق حاليا يتصورون ان آثار الحرب ستحول الى امد بعيد دون التقارب بين البلدين , الا اننا نرى حاليا عكس ذلك.

 من جهته أعتبر مستشار محافظ النجف بالشؤون الصحية زيد رياض حمزة, زيارة أية الله هاشمي رفسنجاني تبين فشل محاولات اعداء ايران والعراق للتفريق بين البلدين.

 وأوضح حمزة ان الهدف من زيارته والوفد المرافق له الى ايران هو متابعة موضوع انشاء مستشفى تخصصي في النجف لعلاج امراض السرطان والثلاسيميا بالإضافة الى فتح فرع للجامعة الاسلامية الحرة الايرانية في هذه المدينة المقدسة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: