رمز الخبر: ۱۲۲۷۰
تأريخ النشر: 10:21 - 22 April 2009

عصرایران - (رويترز) - قالت صحيفة وول ستريت جورنال ان ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما تعتزم انشاء قيادة عسكرية جديدة للتركيز على أمن شبكات الكمبيوتر لوزارة الدفاع (البنتاجون) والقدرات الهجومية لعمليات التجسس عن طريق الانترنت.

واضافت الصحيفة نقلا عن مسؤولين امريكيين حاليين وسابقين ان المبادة ستعيد تشكيل جهود البنتاجون لحماية شبكاته من الهجمات بواسطة قراصنة الكمبيوتر وخصوصا من دول مثل الصين وروسيا.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين بالبنتاجون قولهم ان القيادة الجديدة سيكشف النقاب عنها في غضون الاسابيع القليلة القادمة.

واضافت نقلا عن مسؤولين على دراية بالاقتراح ان قيادة أمن الشبكات الالكترونية سيرأسها على الارجح مسؤول عسكري برتبة جنرال بأربعة نجوم وستكون في باديء الامر جزءا من القيادة الاستراتيجية للبنتاجون.

ولم يتسن على الفور الاتصال بمتحدثين في البنتاجون أو البيت الابيض للحصول على تعقيب.

وقالت وول ستريت جورنال ان من المتوقع ان يعلن الرئيس باراك اوباما هذا الشهر خطة لتحسين امن الشبكات الالكترونية بعد الانتهاء من مراجعة يجريها البيت الابيض لهذه المسألة.

وفي وقت سابق قالت الصحيفة ان جواسيس الكمبيوتر اخترقوا بشكل متكرر أغلى برنامج اسلحة للبنتاجون وهو مشروع المقاتلة جوينت سترايكر البالغ قيمته 300 مليار دولار.

واضافت الصحيفة انه لم يمكن معرفة هوية المهاحمين أو حجم الضرر الذي لحق بالمشروع.

ونقلت وول ستريت جورنال عن مسؤولين امريكيين سابقين قولهم ان الهجمات يبدو ان منشأها في الصين رغم أنهم اشاروا الى انه من الصعب تحديد المصدر بسبب سهولة اخفاء الهويات على الانترنت.

واضافت ان السفارة الصينية في واشنطن قالت ان الصين "تعارض وتحظر كافة اشكال جرائم الانترنت."

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: