رمز الخبر: ۱۲۲۷۹
تأريخ النشر: 11:44 - 22 April 2009
عصرایران - إعتقلت الشرطة التركية 37 شخصاً في عمليات متزامنة فجر الثلاثاء في خمس محافظات ضد تنظيم القاعدة, وفق وكالة أنباء الأناضول التركية.
 
 
وأوضحت الوكالة أن 14 مشتبهاً بهم إعتقلوا في محافظة غازي أنتيب (جنوب) حيث إقتحمت الشرطة مدعومة بآليات مدرعة 11 موقعاً مختلفاً في منطقتين من المحافظة.

وأضافت أن سبعة من المعتقلين في غازي أنتيب تلقوا تدريباً عسكرياً في معسكرات في أفغانستان.

وبث التلفزيون الرسمي شريط فيديو تم ضبطه خلال العملية و يعتقد أنه صور في أفغانستان و يظهر ناشطين يشرحون كيفية تصنيع قنبلة.

وإعتقل أربعة أشخاص آخرين في محافظتي شنلورفا واضنة المجاورتين و إثنان آخران في كونيا (وسط), بينهم مواطن اوزبكستاني تتم ملاحقته في بلاده بتهمة إرتباطه بالقاعدة.

وفي محافظة خارامانماراس المجاورة لغازي أنتيب، إعتقلت الشرطة 17 شخصاً هم أفراد في مجموعة لها صلات بالقاعدة و لا تزال تطارد ثلاثة مشتبه بهم آخرين, وفق وكالة أنباء الأناضول.
وفي آذار،أفادت صحيفة تركية أن أجهزة الإستخبارات الإميركية حذرت السلطات التركية من أن يكون عناصر من القاعدة يعدون لإعتداءات ضد مصالح أجنبية في تركيا.

وبعد إستجوابهم, سيُحال المشتبه بهم أمام المحاكم لإتخاذ قرار في شأن ملاحقتهم.
وإعتقل سبعة أشخاص يشتبه في إنتمائهم إلى تنظيم اُسامة بن لادن مطلع نيسان في عمليات مشابهة في محافظة اسكشهير غرب البلاد.

وإتهم هؤلاء "بالإنتماء إلى منظمة إرهابية و القيام بدعاية".

ونسبت إلى خلية تركية من القاعدة الإعتداءات التي إستهدفت كنيسين يهوديين و القنصلية البريطانية و البنك البريطاني اتش.اس.بي.سي في إسطنبول في تشرين الثاني2003 و خلفت 63 قتيلاً بمن فيهم القنصل البريطاني.

والعام ,2007 حكم بالسجن مدى الحياة على سبعة رجالٍ ادينوا بالتورط في تلك الإعتداءات.
وفي كانون الثاني, قتل شخص يُفترض أنه من عناصر القاعدة و اُسر ثلاثة آخرون في تبادل إطلاق النار مع الشرطة في إسطنبول عندما كانت المجموعة تُحاول السطو على مركز بريد.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: