رمز الخبر: ۱۲۳۴۷
تأريخ النشر: 14:11 - 25 April 2009
عصرایران - أكد المتحدث باسم الحكومة غلام حسين الهام على ضرورة تغيير المسؤولين الاميركيين لسلوكهم, معتبرا الاحترام المتبادل والحفاظ على حقوق الطرفين في اطار المعايير الدولية من المتطلبات الضرورية للتعامل.

 وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان الهام عقد اليوم السبت مؤتمرا صحفيا أشار فيه الى التصريحات الاخيرة لوزيرة الخارجية الاميركية التي تحدثت فيها عن فرض عقوبات دولية أشد على الجمهورية الاسلامية الايرانية , داعيا المسؤولين الاميركيين الى تغيير سلوكهم , ومعتبرا الاحترام المتبادل والحفاظ على حقوق الجانبين في اطار المعايير الدولية من المتطلبات الضرورية للتعامل.

 وقال "يجب ان نلاحظ التغيير في سلوك الطرف الآخر , وينبغي اجتناب مفردات الخطابات السابقة ووضع نهاية للاساليب ذات النزعة التسلطية , حتى يكون من الممكن اقامة التعامل المطلوب في أجواء من الاحترام المتبادل وحفظ حقوق الطرفين في اطار المعايير الدولية ".

 وأعلن المتحدث باسم الحكومة استعداد طهران للتعامل مع جميع الدول في العالم في هذا الاطار , وقال "ان عهد الضغوط السياسية والتهديدات قد ولى وان هذه الخطابات باتت غير مجدية ".

 ولفت الهام الى أنه أي تخطيط للقاء قادم بين أمين المجلس الأعلى للامن القومي والمنسق الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا , يتوقف ما ستؤول اليه رزمة المقترحات الجديدة التي تقدمت بها الجمهورية الاسلامية الايرانية الى مجموعة (5+1) والمحادثات المرتبطة بها.

 وحول الرسالة التي بعثها رئيس الجمهورية الى رئيس السلطة القضائية بشأن قضية محاكمة الصحفية الايرانية ركسانا صابري , أكد الهام أن السلطة القضائية في البلاد تعمل باستقلالية تامة , موضحا أن تأكيد رئيس الجمهورية في رسالته الى السلطة القضائية عمل متعارف وعادي يجري في الكثير من القضايا.

 وأضاف المتحدث باسم الحكومة , ان هذه القضية لا تمس بتاتا استقلال السلطة القضائية , مشيرا الى ان السلطة القضائية تؤدي عملها حسب المعايير القانونية ونظرا لتوصية رئيس الجمهورية فإن هذه القضية تواصل مسارها القانوني حتى مراحلها النهائية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: