رمز الخبر: ۱۲۳۶۸
تأريخ النشر: 10:15 - 26 April 2009
وليد الزبيدي

۲۸۳ قاعدة أميركية فقط

عصرایران - لا يتجاوز عدد محافظات وأقضية وقصبات العراق المائة في مختلف مناطق العراق، واذا استثنينا المحافظات الشمالية الثلاث، فإن العدد لا يصل الثمانين بما في ذلك المدن الصغيرة، ومناسبة هذه الاحصائية التقريبية، ليس لإعداد قاعدة بيانات أساسية للإحصاء السكاني في العراق، انما الهدف منه توضيح حجم الانتشار الأميركي في العراق منذ عام ۲۰۰۳ وحتى الآن، فقد أعلن قائد عسكري في قوات الاحتلال الاميركية، ان وزارة الدفاع الأميركية عازمة على اغلاق ۲۸۳ قاعدة عسكرية اميركية في العراق والإبقاء على قواعد ومعسكرات أخرى.

واذا عرفنا ان القوات الأميركية ليس لها انتشار واسع في المحافظات الجنوبية، وأوكلت المهمة الاحتلالية هناك للقوات البريطانية وقوات الاحتلال الأخرى، نكتشف عندها أن القوات الأميركية تنتشر على نصف مساحة العراق ومدنه وقراه بعد استثناء المحافظات الشمالية والجنوبية، وأن القواعد ال۲۸۳ التي تعتزم إغلاقها تتوزع على نصف مدن وقرى وقصبات العراق، وبعملية حسابية بسيطة نكتشف أن حصة الوحدة الإدارية الواحدة لا تقل عن اربع قواعد أو معسكرات لقوات الاحتلال الاميركية، ان هذه الإحصائية الواضحة عن حجم الانتشار الأميركي على نصف مساحة الأراضي العراقية، قد صدرت من مكتب المحاسبة التابع للكونغرس الأميركي، وما يهمنا في هذه الإحصائية، التوقف عند النقاط التالية:

اولا: ان هذا الانتشار الواسع والكثيف في مناطق العراق، يدلل على ان المخطط الأميركي كان يهدف الإمساك بالأرض والبقاء لعقود على ارض العراق، وبما يؤمن لهذه القوات احكام سيطرتها على العراق، وإنهاء اي دور يخالف توجهاتهم، ولا يتفق مع مشروع الاحتلال الأميركي المعروف.

ثانيا: ان هذه القواعد والمعسكرات ال،۲۸۳ تتعرض بصورة مستمرة لهجات المقاومة في العراق، وتسقط عليها الهاونات والصواريخ باستمرار، وبعملية حسابية بسيطة نستطيع معرفة عدد الهجمات التي تعرضت لها القواعد والمعسكرات الاميركية، وهذا ما كشف عنه تقرير مكتب المحاسبة الاميركية التابع للكونغرس العام الماضي وأجمل تلك الهجمات ب۱۶۴ ألف هجوم حتى يونيو عام ،۲۰۰۸ ومن بين تلك الهجمات بالعبوات الناسفة التي تستهدف الارتال الاميركية التي تتحرك في الطرقات بين هذه القواعد والمعسكرات.

ثالثا: تحتوي جميع هذه القواعد والمعسكرات على مراكز للاعتقال والتعذيب والاستجواب، وقد مر بهذه المراكز مئات الالاف من العراقيين، الذين ارتكبت بحقهم قوات الاحتلال الاميركية مئات الالاف من جرائم التعذيب الوحشي والاهانة والاذلال.

هذه بعض ملامح الصورة التي تكشفها الارقام المعلنة من قبل الدوائر الرسمية الاميركية عن عدد القواعد والمعسكرات الاميركية في العراق.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: