رمز الخبر: ۱۲۳۷۲
تأريخ النشر: 12:54 - 26 April 2009

عصرایران -  (رويترز) - قال وزير الخارجية الاسرائيلي افيجدور ليبرمان يوم الاحد ان الحكومة الاسرائيلية الجديدة ستجري محادثات سلام مع سوريا اذا تخلت عن شروطها المسبقة مثل التزام اسرائيل باعادة مرتفعات الجولان.

وقال ليبرمان لراديو اسرائيل "يسعدني أن أعقد مفاوضات مع سوريا هذا المساء لكن بدون شروط مسبقة وبدون انذارات."

وقال ليبرمان وهو شريك من القوميين المتطرفين في الائتلاف الذي يرأسه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ان الحكومة التي لم يمض على تشكيلها شهر لا تزال تصيغ سياستها الخارجية لكنه اوضح ان مطلب سوريا الاساسي باستعادة الجولان مطروح للنقاش.

وهذه ليست وجهة نظر دمشق التي تقول ان اسرائيل التي ضمت الجولان في تحرك لم يلق اعترافا دوليا ملزمة قانونا باعادتها الى جانب الاراضي العربية الاخرى التي تحتلها.

وقال ليبرمان "لكل جانب موقفه. سوريا ربما تريد السيادة على مرتفعات الجولان بينما نطلب عقدا مدته 200 عام لاستئجار مرتفعات الجولان."

واضاف "هم يطالبون بمرتفعات الجولان مقابل السلام بينما نطالب بالسلام مقابل السلام" منتقدا سوريا بسبب الاشارة احيانا الى أنها قد تلجأ الى القوة لاستعادة الهضبة الاستراتيجية.

وأجرى سلف نتنياهو ايهود اولمرت الوسطي محادثات غير مباشرة مع سوريا. وكان لاولمرت شروطه المسبقة للدخول في حوار كامل مع سوريا وهي ان تنأى بنفسها عن ايران وحزب الله اللبناني وحركة حماس الفلسطينية.

وحرصا منها على التوصل لانفراجة دبلوماسية في الشرق الاوسط فقد تحدثت ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما بشكل مشجع عن احتمال تقارب اسرائيلي سوري.

ومن المقرر ان يبحث نتنياهو قضايا استراتيجية مع اوباما في واشنطن الشهر المقبل.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: