رمز الخبر: ۱۲۴۰۶
تأريخ النشر: 09:14 - 27 April 2009
منعت دولة الامارات العلامة د. يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين من المشاركة في الدورة الـ19 لمؤتمر مجمع الفقه الإسلامي الدولي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي والذي يعقد بمشاركة 200 عالم من 60 دولة وبدأ فعالياته الأحد بمدينة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة.

عصرایران  ـ 'القدس العربي' ـ  منعت دولة الامارات العلامة د. يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين من المشاركة في الدورة الـ19 لمؤتمر مجمع الفقه الإسلامي الدولي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي والذي يعقد بمشاركة 200 عالم من 60 دولة وبدأ فعالياته الأحد بمدينة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة.


ونقلت شبكة 'إسلام أون لاين' عن مصادر موثوق فيها بالمؤتمر أنه تأكد عدم مشاركة العلامة د. يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وعضو المجمع، في هذه الدورة، وذلك استمرارا لعدم مشاركته في دورة سابقة استضافتها دبي عام 2006، بسبب عدم السماح له بدخول الإمارات منذ ثماني سنوات.

وبحسب المصادر نفسها، فقد جرى مؤخرًا اتصال هاتفي بين د. القرضاوي وأحد المسؤولين الإماراتيين الكبار عبّر خلاله القرضاوي عن رغبته في حضور المؤتمر فوعده المسؤول بالسعي لتحقيق هذا الهدف لدى قيادات الدولة وبالرد عليه، لكنه لم يتصل مجددا بالشيخ الذي فهم ضمنا أن رغبته قوبلت بالرفض وبأن قرار منعه مازال مستمرًا.

وتم منع الشيخ القرضاوي من دخول الإمارات في 26 تشرين الاول (أكتوبر) 2001 وعاد للدوحة في نفس الليلة دون إبلاغه بسبب واضح. ولم تعلن السلطات الإماراتية عن دوافع هذا المنع.

يذكر أن عددا آخر من الدعاة بينهم الداعية الكويتي طارق سويدان، ممنوعون من دخول الإمارات.
ويحل العلماء المشاركون في الدورة ضيوفا على الأمانة العامة للأوقاف بالشارقة خلال الفترة من 26 إلى 30 من الشهر الجاري وعلى مدى خمسة أيام.

ويعتبر مؤتمر مجمع الفقه الإسلامي الدولي أكبر مرجعية إسلامية بحكم عدد العلماء المشاركين فيه من ذوي المكانة العلمية المرموقة في المذاهب الإسلامية، وخاصة المذهبين الرئيسيين السني والشيعي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: