رمز الخبر: ۱۲۵۱۰
تأريخ النشر: 08:24 - 02 May 2009
ووجه امام جمعة طهران المؤقت کلامه لهذا وامثاله وتساءل :الى متى تريدون البقاء على حال الذل في تلقي الصفعات وبدلا من التصدي وقطع العلاقات مع الکيان الصهيوني توفدون وزرائکم له . واردف ، ان هؤلاء يستعرضون عضلاتهم امام حزب الله وايران لکنهم لايدرکون مع من يتصرفون ويتحدثون .
عصر ايران - اعتبر خطيب الجمعة في طهران آية الله احمد خاتمي ان اميرکا تشکل قبلة آمال بعض القادة العرب الذين يعتبرون کيانهم کله مرتبط بالدعم الاميرکي .

ونقلت وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا) عن اية الله خاتمي اشارته في الخطبة الثانية من صلاة الجمعة الى التصريحات المناهضة لايران والتي اطلقها بعض القادة العرب خلال الايام الاخيرة وقال : اذا کان هؤلاء لايجيدون اللعب فانهم لن يحظوا بالدعم الاميرکي .

وتابع : اساء مؤخرا احد وزراء الکيان الصهيوني المختلق وخرق الادب ازاء احد قادة البلدان الاسلامية لکن هذا المسکين ارسل وزيره للکيان الغاصب لکي يکسب ود مسؤوليه .

ووجه امام جمعة طهران المؤقت کلامه لهذا وامثاله وتساءل :الى متى تريدون البقاء على حال الذل في تلقي الصفعات وبدلا من التصدي وقطع العلاقات مع الکيان الصهيوني توفدون وزرائکم له .

واردف ، ان هؤلاء يستعرضون عضلاتهم امام حزب الله وايران لکنهم لايدرکون مع من يتصرفون ويتحدثون .

وخاطبهم بالقول :انکم تتحدثون مع حزب الله الذي انتصر على رابع جيش في العالم خلال حرب ال 33 يوما التي شنها الکيان الصهيوني ضد لبنان .

ونصح قادة بعض البلدان العربية ان يدرکوا مکانة الجمهورية الاسلامية الايرانية ويأخذوا بعين الاعتبار ان ايران هي القوة الکبرى في المنطقة .

واردف ،ان اسيادهم في اميرکا والکيان الصهيوني ادرکوا اليوم قوة ايران وقدراتها .

واعتبر ان کل هذا الجهل يؤدي الى الشعور بالخجل في بعض الاحيان وتساءل في ذات الوقت ، الى متى لاينبغي ان يعرف هؤلاء بان اميرکا والکيان الصهيوني هما العدوان لهما .

وخاطب خاتمي قادة هذه البلدان قائلا : لو تمکن الکيان الصهيوني الغاصب والمعتدي من تعزيز قوته يوما فانه سيحتل بلدانکم ايضا .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: