رمز الخبر: ۱۲۵۵۳
تأريخ النشر: 19:17 - 02 May 2009
ان العدو يحاول ان يعرف البحوث الدينية بانها تتعلق بالموضوعات غير عقلية وان رجال الدين يهتمون بتحقيق مصالحهم الخاصة، مؤكدا ان رجال الدين يستخدمون احدث الاساليب الدعائية لكي يجيبوا على اسئلة الشباب من خلال رؤية ثاقبة.
عصر ایران - صرح آية الله الشيخ محمد علي التسخيري الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية بأن الطريق الرئيسي لترسيخ الوحدة الوطنية والاسلامية هو بناء علاقة صحيحة بين علماء الدين والجيل الصاعد.

وافادت وكالة (ايكنا) ان آية الله الشيخ التسخيري اكد على ضرورة ترسيخ الوحدة الوطنية وانها لاتتحقق بمجرد اطلاق الشعارات فلا يمكن الادعاء باننا نسير نحو الوحدة في حين ان العلاقة بين الجيل الصاعد وعلماء الدين تعيش حالة من التوتر.

كما اعتبر احد اسباب هذا التوتر هو الشائعات التي يروج لها الاعداء مضيفا: ان العدو يحاول ان يعرف البحوث الدينية بانها تتعلق بالموضوعات غير عقلية وان رجال الدين يهتمون بتحقيق مصالحهم الخاصة، مؤكدا ان رجال الدين يستخدمون احدث الاساليب الدعائية لكي يجيبوا على اسئلة الشباب من خلال رؤية ثاقبة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: