رمز الخبر: ۱۲۶۰۸
تأريخ النشر: 18:56 - 04 May 2009
ان الاوضاع والقضايا السائده حاليا بين ايران وامريکا لا تعني ان ايران وضعت ستراتيجيه لعداء دائم بين البلدين.

عصر ایران - قال وزير الخارجية الایراني منوجهر متکي " لدينا مع الحکومه المصريه اختلاف في وجهات النظر ولدينا في نفس الوقت اوجه اشتراک". مضيفا "اننا لا نطرح في الوقت الحاضر قضيه العلاقات مع مصر ونترقب لنري ماهي التطورات التي ستحدث في مصر".
   
و اوردت وکالة الانباء الایرانیة ان متکي اضاف اليوم الاثنين في کلمه امام طلاب جامعه اعداد المعلمين (تربیت مدرس) في طهران ، ان مصر ستتولي قريبا رئاسه دول حرکه عدم الانحياز وان هناک العديد من المجالات للتعاون بين ايران ومصر.

وحول اقدام الحکومه المغربيه علي قطع علاقاتها مع ايران قال متکي "نعتبر ان المغرب هو بلد اسلامي مهم ولو اراد هذا البلد اصلاح سوء التعبير فيما يخص علاقاته مع ايران فسوف ندرس وبنظره ايجابيه استئناف العلاقات معه".

واشار وزير الخارجيه الي شعار التغيير الذي رفعته الاداره الامريکيه الجديده برئاسه اوباما وقال ان الاوضاع والقضايا السائده حاليا بين ايران وامريکا لا تعني ان ايران وضعت ستراتيجيه لعداء دائم بين البلدين. موکدا ان ايران ستدرس اداء الاداره الامريکيه واذا وجدت تغيير حقيقي فسترحب به.

وقال متکي ان اوباما اعترف بصراحه بعدم فاعليه سياسات الادارات الامريکيه السابقه. موضحا ان تشخيص المرض هو نصف العلاج والنصف الاخر الادويه واعتماد الاساليب الصحيه الصحيحه والتي بحاجه الي متخصص .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: