رمز الخبر: ۱۲۶۳۷
تأريخ النشر: 13:03 - 05 May 2009
اجرى محسن هاشمي رفسنجاني وحبيب الله حميدي بحثا على مدى عامين حول قضية مك فارلين في اطار كتاب حمل عنوان "قضية مك فارلين ، بيع السلاح والافراج عن الرهائن" من المقرر ان يعرض في معرض الكتاب الدولي بطهران

عصر ايران – اجرى محسن هاشمي رفسنجاني وحبيب الله حميدي بحثا على مدى عامين حول قضية مك فارلين في اطار كتاب حمل عنوان "قضية مك فارلين ، بيع السلاح والافراج عن الرهائن" من المقرر ان يعرض في معرض الكتاب الدولي بطهران.

وقال محسن هاشمي رفسنجاني مدير مكتب نشر معارف الثورة ان قضية مك فارلين بدات صيف عام 1985 واستمرت حتى اواخر عام 1986 مشيرا الى ان اية الله هاشمي رفسنجاني اشار في مذكراته لعامي 985 و 1986 الى هذه القضية ، لكن نشر تفاصيل هذه القضية كانت بحاجة الى كتاب مستقل يتناول جميع ابعاد هذا الحادث التاريخي.

واضاف انه تم خلال الكتاب التطرق الى جميع ابعاد القضية والرد على الاستفسارات التي اثيرت حول الموضوع لدى الراي العام.

واوضح ان كتاب "قضية مك فارلين، بيع السلاح والافراج عن الرهائن" يتناول قضية احد اطرافها ايران التي ساعدت من اجل الحصول على العتاد والسلاح الى جانب الاعتبارات الانسانية ، على اطلاق سراح الرهائن الغربيين في لبنان ، والطرف الاخر بعض اعضاء مجلس الامن القومي الامريكي الذين حاولوا تسليم ايران اسلحة مستهلكة ومكدسة في المستودعات من اجل اطلاق سراح هؤلاء الرهائن.

وقال ان الكشف عن هذه القضية اسفر عن ازمة قارنها الصحفيون الامريكيون بقضية واترغيت واطلقوا عليها اسم "ايران غيت".

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: