رمز الخبر: ۱۲۶۹۲
تأريخ النشر: 09:56 - 07 May 2009

عصرایران -  ارنا- اکد رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد بان الشعب الايراني صامد بعزيمة وثبات منذ ثلاثين عاما وقد اطاح بجميع اعدائه.   

واشار الرئيس احمدي نجاد في الحشد الجماهيري الغفير لاهالي مدينة قزوين (غرب طهران) اليوم الاربعاء الى الصفات البارزة للحکومة الاسلامية ومن ضمنها حفظ امانة المسؤولية والثبات على حقوق الشعب وقال: ان الحکومة الاسلامية تؤمن بفاعلية الاسلام والمبادئ الالهية في المجتمع، وان الشهيد رجائي کان مؤمنا بعمق بفاعلية الاسلام والمبادئ الالهية في ادارة المجتمع وکان مؤمنا بان جميع امال وطموحات الشهب تتحقق عبر طريق المبادئ الالهية والاسلامية.

وقال: انه وبعد مضي 28 عاما على استشهاد الشهيد رجائي لا زال الشعب الايراني يواصل طريق وهدف وايمان رجائي.

واعتبر رئيس الجمهورية السياسة دون الثقافة والقيم الالهية بانها تعني التمييز والاهانة والبغضاء بين الشعوب وقال: ان مشکلات البشرية تبدا عندما تبنى علاقاته مع سائر المجتمعات على مبادئ غير اخلاقية وغير الهية.

واضاف: ان المشکلات الاساسية للمجتمع البشري نابعة من ان البعض فصلوا القيم الالهية والانسانية عن العلاقات الفردية والاجتماعية.

وتابع رئيس الجمهروية: ان من يستخدم الانشطة الاقتصادية للهيمنة على الاخرين ومن اجل ملذاته الفردية ويريد الاقتصاد لملء جيبه وجيوب انصاره الحزبيين هم المؤسسون الرئيسيون للاجرام ضد البشرية وهم من يثير الحروب والتمييز والمشاکل للبشرية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: