رمز الخبر: ۱۲۷۳۵
تأريخ النشر: 14:19 - 09 May 2009
تسجل احد الاشخاص للانتخابات الرئاسية العاشرة في ايران وبعد التسجيل قال للصحفيين انه رجل اعمال كان يقيم في الامارات خسر امواله واحتال عليه الشيخ ابراهيم محمد المعلى احد ابناء حكام الامارات بمبلغ 4 ملايين دولار.
عصر ايران – تسجل احد الاشخاص للانتخابات الرئاسية العاشرة في ايران وبعد التسجيل قال للصحفيين انه رجل اعمال كان يقيم في الامارات خسر امواله واحتال عليه الشيخ ابراهيم محمد المعلى احد ابناء حكام الامارات بمبلغ 4 ملايين دولار.


وقال جاسم البحري الذي كان يرتدي الزي العربي اثناء التسجل للانتخابات انه باع للشيخ ابراهيم محمد المعلى سجاد من الحرير بقيمة 4 ملايين دولار وقد اعطاه المذكور شيكات بهذا المبلغ الا ان الشيكات التي اعطاها الشيخ ابراهيم اصبحت مرتجعة لان هذا المبلغ لم يكن موجودا في رصيده بالبنك.

واضاف البحري ان عملية الاحتيال هذه حدثت عام 2002 اي قبل ثمانية اعوام ، مضيفا انه رفع شكوى ضد ابن حاكم الامارات هذا واصدرت محكمة اماراتية حكما لصالح البحري الا ان الملف مازال مفتوحا وان المحكمة تضيف سنويا 9 بالمائة على المبلغ الذي يجب ان يسدده ابن حاكم الامارات الذي اشترى هذا السجاد الحريري.

وقال البحري ردا على سؤال بخصوص الطاقة النووية وتعريفه عن الكعكعة الصفراء قال "انا لا احمل مؤهل هندسة الكعكعة الصفراء".

واضاف رجل الاعمال الذي خسر امواله في الامارات ان 99 بالمائة من الدعاية التي تمارس في الامارات هي من اجل استقطاب رؤوس الاموال لكن لا يوجد اي دعم للمستثمرين الاجانب لاسيما الايرانيين "وحتى اننا شهدنا كيف ان الشيخ عيسى بن زايد قام بتعذيب احد رجال الاعمال".

وردا على سؤال من انه يحمل الجنسيتين الايرانية والاماراتيه ولا يمكنه التسجل للانتخابات قال جاسم البحري انه كان في السابق يحمل هاتين الجنسيتين الا ان الامارات سحبت منه الجنيسية الاماراتية.

وكان هذا الشخص يرتدي الزي العربي اثناء حضوره الى لجنة الانتخابات بوزارة الداخلية للتسجل للانتخابات الرئاسية الايرانية العاشرة وفي الختام تحدث باللغة العربية الى احدى القنوات الفضائية العربية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: