رمز الخبر: ۱۲۷۴۳
تأريخ النشر: 14:54 - 09 May 2009

عصرایران - اکد سفير و ممثل مصر لدي الامم المتحده ماجد عبد العزيز بان الاستفاده السلميه من الطاقه النوويه من الاسس الرئيسيه لمعاهده حظر انتشار الاسلحه النوويه (‌ان بي تي )‌ و ليس بامکان اي کان ان يحرم دوله من حقها المشروع هذا .   

و قال عبد العزير في مقابله مع مراسل " ارنا " في نيويورک جرت علي هامش الاجتماع الثالث والاخير التمهيدي لموءتمر اعاده النظر في معاهده " اني بي تي" الذي سيعقد قريبا , اعتقد باننا وکافه الدول الموقعه علي هذه المعاهده و خاصه ايران مکلفون بالالتزام بهذه المعاهده و التقيد بعدم انتاج الاسلحه النوويه , لکنه شدد في الوقت نفسه بان علي الدول التي تمتلک الاسلحه النوويه العمل وفقا لهذه المعاهده علي تدمير الاسلحه النوويه الموجوده في ترسانتها .

و شدد بان الالتزمات تقع علي الجانبين بمعني ان تواصل الدول التي تعمل علي استخدام التقنيه النوويه للاغراض السلميه نشاطاتها بعيدا عن اي نشاط في الشق العسکري و في المقابل تبادر الدول التي تمتلک الاسلحه النوويه علي تدمير هذه الاسلحه الفتاکه وفق جدول زميني محدد طبقا لما تنص عليه معاهده حظر الانتشار النووي .

و تابع يقول من الافضل ان لانتحدث عن الاحتکار او عدم الاحتکار في هذه المعاهده التي يعتبر نزع السلاح النووي احدي اهم اسسها مشددا بان الاستفاده السلميه من التقنيه النوويه حق مشروع لکل الدول ولايحق لاي کان ان يعارض ذلک .

و راي السفير المصري بان قضيه عدم الانتشار النووي من اهم مبادئ هذه المعاهده داعيا الدول التي تمتلک السلاح النووي الي التخلي عن هذه الاسلحه الفتاکه خاصه و ان المعاهده توکد بان علي هذه الدول ان تقوم بتدمير اسلحتها النوويه وفق جدول زمني محدد .

و اعتبر موقف الاداره الامريکيه الجديده بشان قضيه نزع السلاح موقف ايجابي وقال اننا نسعي الي تشجيع الاخرين وفق اطار شامل الي استمرار المباحثات لتحقيق اهداف معاهده حظر الانتشار النووي .

و اعرب عن اعتقاده بان قضيه نزع السلاح و خاصه في منطقه الشرق الاوسط مرتبط بشکل وثيق بتطبيق معاهده حظر الانتشار النووي و قال هناک مباحثات تجري في الشرق الاوسط مع اسرائيل و ايران بشان هذه القضيه و نحن نامل في ان تودي هذه المباحثات الي نتائج ايجابيه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: