رمز الخبر: ۱۲۸۰۸
تأريخ النشر: 09:56 - 11 May 2009

عصرایران - (رويترز) - نقلت صحيفة تايمز اوف لندن يوم الاثنين عن الملك عبد الله عاهل الاردن قوله ان الولايات المتحدة تروج لخطة سلام بالشرق الاوسط تتضمن"حلا يضم 57 دولة" يعترف فيها العالم الاسلامي كله باسرائيل.

واضاف الملك عبد الله"نعرض ان يلتقي ثلث العالم معهم بأذرع مفتوحة.

"المستقبل ليس نهر الاردن او مرتفعات الجولان او سيناء المستقبل هو المغرب في المحيط الاطلسي واندونيسيا في المحيط الهادي. هذه هي الجائزة."

ولكنه قال"اذا اخرنا مفاوضاتنا للسلام فسيكون هناك صراع اخر بين العرب او المسلمين واسرائيل خلال ما بين الاثني عشر والثمانية عشر شهرا المقبلة."

وقالت الصحيفة ان الملك عبد الله وضع الخطة مع الرئيس باراك اوباما في واشنطن في ابريل نيسان. ومن المرجح صياغة التفصيلات خلال سلسلة من التحركات الدبلوماسية هذا الشهر ومن بينها اجتماع اوباما مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في واشنطن الاسبوع المقبل.

وقال الملك عبد الله "ما نتحدث عنه ليس هو جلوس الاسرائيليين والفلسطينيين معا على الطاولة ولكن جلوس الاسرائيليين مع الفلسطينيين وجلوس الاسرائيليين مع السوريين وجلوس الاسرائيليين مع اللبنانيين."

وعلى الرغم من سعي الفلسطينيين لاقامة دولة في صراعهم القائم منذ فترة طويلة مع اسرائيل فان سوريا تريد عودة مرتفعات الجولان ا لتي احتلتها اسرائيل عام 1967. ونشبت حرب بين اسرائيل وحزب الله اللبناني عام 2006.

وقال العاهل الاردني "اعتقد انه سيتعين علينا القيام بكثير من الدبلوماسية المكوكية وجعل الناس يجلسون على طاولة في الشهرين المقبلين للتوصل لحل."

وقالت الصحيفة انه بعد اجتماع اوباما مع نتنياهو في واشنطن في 18 مايو ايار قد تشكل مبادرة السلام الجزء الاساسي من كلمته الرئيسية التي يوجهها للعالم الاسلامي من مصر في الرابع من يونيو حزيران.

وقال العاهل الاردني "النقطة الفاصلة ستكون ما يسفر عنه اجتماع اوباما ونتنياهو.

"اذا حدثت مماطلة من جانب اسرائيل بشأن الحل القائم على اساس دولتين او اذا لم تكن هناك رؤية امريكية واضحة بشأن كيفية تطبيق ذلك في 2009 فحينئذ ستتلاشي كل المصداقية الضخمة التي يحظى بها اوباما عالميا وفي هذه المنطقة بين عشية وضحاها اذا لم يظهر شيء في مايو."

وقالت الصحيفة انه كحافز لاسرائيل من اجل تجميد بناء المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية قد تعرض الدول العربية حوافز مثل السماح لشركة الخطوط الجوية الاسرائيلية/العال/ بالمرور في المجال الجوي العربي ومنح تأشيرات دخول للاسرائيليين .

ولم يتسن الاتصال على الفور بمتحدث باسم البيت الابيض للتعليق على التقرير.

وتؤيد ادارة اوباما اقامة دولة فلسطينية كجزء من حل صراع الشرق اولاسط . ولم يوافق نتنياهو على الفكرة بعد .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: