رمز الخبر: ۱۲۸۲۹
تأريخ النشر: 13:44 - 11 May 2009

عصرایران - (رويترز) - ساعد تحسن الاحوال الجوية في كاليفورنيا رجال الاطفاء على أن تكون لهم اليد العليا على حريق الغابات الذي دمر 77 منزلا منذ ان اشتعل بسبب معدات كهربائية على ما يبدو قبل نحو أسبوع.

وقالت السلطات للصحفيين ان اعتبارا من يوم الاحد تمكن رجال الاطفاء من اقامة خطوط احتواء للنيران التي اندلعت في أكثر من 3520 فدانا في سفوح التلال المطلة على بلدة سانتا باربره الساحلية الواقعة على بعد 145 كيلومترا شمال غربي لوس أنجليس.

وجرى احتواء أقل من ثلث الحريق بحلول مساء يوم السبت بعد أن تحسنت الاحوال الجوية الحارة والجافة وهدأت الرياح العاتية. وحقق رجال الاطفاء نجاحا أيضا في عملهم أثناء الليل.

ومع انتهاء التهديد الفوري في الوقت الحالي سمح لمعظم النازحين المتبقيين ومجموعهم 15 ألفا بالعودة الى منازلهم ولكن نصحوا بالبقاء على أهبة الاستعداد للنزوح ثانية بمجرد اخطارهم بذلك.

وأصدر مسؤولو إطفاء بيانا يوم الاحد يفيد بأن سبب الحريق "مرتبط على ما يبدو باستخدام معدات كهربائية تستخدم في تطهير الغابات" وطلب البيان من الناس التقدم بمعلومات عن أي شخص ربما تورط في مثل هذا الامر قرب المنطقة التي بدأ بها الحريق.

ووفقا لاحدث تقديرات فإن الحريق -وهو رابع حريق غابات كبير تتعرض له سانتا باربره خلال عامين- دمر 77 منزلا وألحق أضرارا باثنين وعشرين منزلا آخرين. وأفادت السلطات بأن 500 منزل مهدد.

وقال مسؤولون انه لم ترد تقارير تفيد بوقوع ضحايا بين المدنيين منذ اندلاع الحريق يوم الثلاثاء إلا أن 18 من رجال الاطفاء أصيبوا بينهم ثلاثة يعانون من جروح بالغة واختناق بسبب الدخان الذي تعرضوا له أثناء محاولتهم اخماد النيران يوم الاربعاء

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: