رمز الخبر: ۱۲۸۷۱
تأريخ النشر: 14:16 - 12 May 2009

عصرایران - ارنا - وصل رئيس هيئة أرکان الجيش والقوات المسلحة السورية العماد علي حبيب، إلى بيروت اليوم الثلاثاء على رأس وفد عسکري سوري کبير في زيارة رسمية للبنان تلبية لدعوة من نظيره اللبناني قائد الجيش العماد جان قهوجي.   

وتهدف الزيارة وهي الأولى لمسؤول عسکري سوري رفيع المستوى إلى بيروت منذ انسحاب القوات السورية من لبنان في نيسان/ابريل عام 2005, لبحث سبل التعاون العسکري المشترک بين الجيشين اللبناني والسوري والتداول في آلية ضمان أمن البلدين وضبط حدودهما المشترکة ومکافحة الإرهاب.

وذکرت مصادر لبنانية أن الجانبين اللبناني والسوري سيعقدان جلسة محادثات عسکرية موسعة تعيد التأکيد على أسس التعاون المشترک بين الجيشين اللبناني والسوري.

وقالت هذه المصادر أن العماد حبيب سيلتقي خلال هذه الزيارة الرئيس اللبناني وينقل إليه تحيات تحيات القيادة السورية وحرصها على دعم مسيرة الأمن والاستقرار في لبنان والاستعداد لتقديم کل الدعم الذي تطلبه المؤسسة العسکرية اللبنانية.

وکان قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي زيار دمشق في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، والتقى الرئيس السوري بشار الأسد ووزير الدفاع العماد حسن تورکماني ورئيس هيئة أرکان الجيش.

وتکتسب المحادثات العسکرية اللبنانية - السورية أهمية استثنائية في ظل تصاعد التهديدات والأخطار الصهيونية عقب تشکيل الحکومة المتطرفة برئاسة بنيامين نتنياهو, وفي ظل حالة القلق التي أشاعها الکيان الصهيوني بإعلانه عن إجراء مناورة عسکرية مطلع الشهر القادم, ستکون الأضخم منذ نشوء هذا الکيان على أرض فلسطين المحتلة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: