رمز الخبر: ۱۲۹۱۰
تأريخ النشر: 11:23 - 13 May 2009

عصرایران - أفاد مسئولون وتقارير إعلامية الثلاثاء أن هجوما صاروخيا يشتبه أنه أمريكي وقع في المنطقة القبلية في باكستان المتاخمة لحدود أفغانستان أسفر عن مقتل ما لا يقل عن ثمانية أشخاص.

فقد أطلقت عدة صواريخ من طائرة بدون طيار يشتبه أنها أمريكية علي منزل في قرية سارا خاورا الواقعة في إقليم جنوب وزيرستان وهو جيب معروف لمسلحي القاعدة وطالبان.

وذكرت قناة اج التلفزيونية الناطقة باللغة الأوردية أن الهجوم قتل ما لا يقل عن ثمانية أشخاص لم تتضح هوياتهم على الفور.

وأكد مسئولون إداريون محليون وقوع الهجوم الجوي ولكن لم يقدموا مزيدا من التفاصيل.

وأدى هجوم صاروخي مماثل وقع في نفس الإقليم السبت الماضي إلي قتل خمسة أشخاص يشتبه في أنهم من مسلحي طالبان.

ويعد إقليم جنوب وزيرستان معقلا لقائد المسلحين المرتبط بتنظيم القاعدة بيعة الله محسود المتهم بإصدار أوامر لتنفيذ العديد من الهجمات من بينها تفجيرات انتحارية في أنحاء باكستان.

وقد وقع أكثر من ثلاثين هجوم بطائرات أمريكية بدون طيار في المنطقة القبلية منذ آب /أغسطس الماضي، مما أسفر من مقتل أكثر من 350 شخصا من بينهم عدد من المدنيين.

وتعارض إسلام آباد هجمات الطائرات بدون طيار قائلة أنها تؤدي إلى نتائج عكسية في القتال الدائر ضد الإرهاب لأنها تتسبب في غضب عام ضد حكومتي الولايات المتحدة وباكستان.

ومن جانب آخر، أعلن الجيش الباكستاني الثلاثاء إنزال جنود بواسطة مروحيات داخل معقل لطالبان في وادي سوات، ما يؤشر إلى تصعيد الهجوم الواسع النطاق الذي شنته القوات قبل أسبوعين في جنوب غرب البلاد.

وأكد مسؤول عسكري كبير نقلا عن بيان لأجهزة الاتصالات العسكرية لوكالة فرانس برس انزل الجيش بواسطة مروحيات قوات في بيوشار، مبينا إنها أول عملية إنزال منذ شن الهجوم على وادي سوات الاسبوع الماضي.

وبيوشار منطقة جبلية قليلة السكان شمال منطقة سوات يسيطر عليها حتى الآن طالبان.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: