رمز الخبر: ۱۲۹۱۶
تأريخ النشر: 11:28 - 13 May 2009

عصرایران - برلين- اعتقلت السلطات الاتحادية الأمريكية جون ديميانيوك (89 عاما) المتهم بارتكاب جرائم حرب نازية الاثنين انتظارا لترحيله إلى ألمانيا، حيث يواجه اتهامات بالتواطؤ في مقتل 29 ألف شخص خلال محرقة اليهود (الهولوكست).

ووضعت السلطات الاتحادية ديميانيوك في سيارة إسعاف خارج منزله بأوهايو في ضواحي كليفلاند. وكان ديميانيوك احتجز بعد أيام من رفض المحكمة العليا الاستماع إلى استئنافه بهدف وقف عملية الترحيل.

وقال مسئولون بوزارة العدل الألمانية في برلين إنه من المتوقع أن يصل جون ديميانيوك إلى البلاد الثلاثاء.

وحصل ممثلو الادعاء في ميونيخ في آذار/مارس الماضي على أمر باعتقال ديميانيوك لتبدأ الخطوات القانونية من قبل الحكومة الأمريكية لترحيله إلى ألمانيا.

وتمكن محامو ديميانيوك من تأجيل ترحيله بزعم أنه مريض وأن عملية نقله عبر الأطلسي قد تهدد حياته.

غير أن المحكمة رفضت المزاعم مبينة إن الحكومة الأمريكية قدمت الرعاية الصحية الكافية للرحلة. ولم يتسن الوصول إلى جون برودلي محامي ديميانيوك للتعليق على القرار.

وأوضحت السلطات الألمانية إن ديميانيوك، الأوكراني المولد، عمل حارسا وهو في الثالثة والعشرين من العمر بمعسكر سوبيبور للتعذيب في بولندا التي كانت تخضع آنذاك للاحتلال النازي. كان ذلك في الفترة من آذار/ مارس إلى أيلول/سبتمبر عام 1943، وهي فترة قتل خلالها 29 ألف يهودي على الأقل.

وقال مسئول بوزارة العدل في المانيا لوكالة الأنباء الألمانية بناء على المعلومات الحالية فإنه (ديميانيوك) سيصل إلى ألمانيا الثلاثاء.

واستنفذ ديميانيوك كافة الخيارات القانونية في الولايات المتحدة لوقف قرار ترحيله إلى ألمانيا للمثول أمام المحاكمة بتهمة المساعدة في ارتكاب جرائم قتل.

وأكد محاموه في ألمانيا الأسبوع الماضي بأن عملية ترحليه من الولايات المتحدة غير قانونية ويجب على ألمانيا معارضتها.

لكن إحدى المحاكم الإدارية قالت الأسبوع الماضي ان برلين لا تملك سلطة بشأن عملية الترحيل. وأيدت هذا الحكم الاثنين محكمة براندنبرج، وهي محكمة ذات درجة أعلى.

وأضافت محكمة براندنبرج أنه ليس من سلطة ألمانيا أن تقيم ما إذا كان ديميانيوك في حالة صحية تسمح له بالسفر وأن القرار في هذا الشأن يعود لمسئولي الولايات المتحدة فحسب.

وعقب الحرب العالمية الثانية عاش ديميانيوك في ألمانيا كلاجئ حتى عام 1952 حيث غير اسمه الأول من إيفان إلى جون بالإنجليزية ثم انتقل إلى الولايات المتحدة.

وبرأت المحكمة العليا في إسرائيل ديميانيوك عام 1993 من التهم الموجهة له بأنه كان حارسا في معسكر نازي آخر تريبلينكا، مما أنقذه من حكم بالإعدام كانت أصدرته محكمة أقل درجة في إسرائيل. بيد أنه فور عودته إلى الولايات المتحدة تم تجريده من الجنسية الأمريكية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: