رمز الخبر: ۱۲۹۲۶
تأريخ النشر: 12:48 - 13 May 2009
فيما لم يبق سوى 50 يوما على انسحاب القوات الامريكية من المدن العراقية المختلفة وعام ونصف العام من انسحابها الكامل من العراق ، بدات تركيا تحركاتها للاضطلاع بدور اكبر في العراق بعد انسحاب قوات الاحتلال منه.

عصر ايران – فيما لم يبق سوى 50 يوما على انسحاب القوات الامريكية من المدن العراقية المختلفة وعام ونصف العام من انسحابها الكامل من العراق ، بدات تركيا تحركاتها للاضطلاع بدور اكبر في العراق بعد انسحاب قوات الاحتلال منه.

ويرى المراقبون السياسيون ان الجولة الشرق الاوسطية الاولى التي بدأها الرئيس الاميركي باراك اوباما من تركيا، يمكن ان تحمل في طياتها مغزى ومفهوما واهدافا خفية مهمة للغاية.

وفي هذا الخصوص ذكر "موقع" الجوار الالكتروني العراقي ان من اهم مفاهيم زيارة اوباما الى تركيا هو التاييد الامريكي للدور التركي في المنطقة لاسيما بعد انسحاب القوات الامريكية من العراق.

واضاف ان الزيارة الاخيرة التي قام بها رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الى بغداد تندرج في هذا الاطار لاسيما وان اردوغان وجه خلال الزيارة رسالة سرية للغاية الى اية الله السيستاني.

وتابع هذا الموقع ان اردوغان واضافة الى توجيهه هذه الرسالة السرية ، كلف مبعوثين خاصين لاجراء محادثات سرية مع بعض المسؤولين العراقيين.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: