رمز الخبر: ۱۲۹۶۳
تأريخ النشر: 10:14 - 14 May 2009

عصرایران - كلف رئيس المجلس الاعلى الاسلامي زعيم الائتلاف العراقي الموحد عبد العزيز الحكيم عضو مجلس النواب القيادي همام حمودي بتشكيل ائتلاف جديد يضم عدة كيانات سياسية من بينها حزب الدعوة الاسلامية الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي.

ودعا الحكيم رئيس الوزراء الامين العام لحزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي للتعاون الجاد مع حمودي لتنفيذ هذه المهمة.

وحث الحكيم في بيان الاربعاء أعضاء الائتلاف العراقي الموحد على تفعيل دور الائتلاف الحالي وتشكيل ائتلاف جديد أسماه ائتلاف المرحلة المقبلة، داعيا إلى عودة الائتلاف العراقي الموحد إلى نشاطه الوطني وجمع شمل أطرافه.

من جهة أخرى، بحث المالكي مع عمار الحكيم، نجل عبد العزيز الحكيم ونائبه في رئاسة المجلس الاعلى التطوراتِ السياسيةَ والامنيةَ في البلاد.

وجرى خلال اللقاءِ الذي حضره النائب عن الائتلاف همام حمودي بحث مختلفِ المسائلِ السياسيةِ والتطلعاتِ لايجادِ تقدمٍ على الصعيدِ الامني وتقديمِ الخدماتِ للمواطنين ومعالجة نقاط الضعف وضم أطراف سياسية جديدة الى الائتلاف في الدورةِ الانتخابية القادمة التي من المقرر إجراؤها بداية العام المقبل.

وتأتي هذه التحركات في اطارالتحضيرات لخوض الانتخابات التشريعية القادمة في وقت تسعى فيه الكيانات السياسية العراقية الحاكمة النأي بنفسها عن التوجهات الطائفية واقامة تحالفات جديدة تضم مختلف الانتماءات والتوجهات لجذب الناخبين اليها على خلفية النتائج التي افرزتها الانتخابات المحلية الاخيرة والتي كشفت عن تراجع شعبية بعض الكيانات القائمة على أسس طائفية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: