رمز الخبر: ۱۳۰۰۳
تأريخ النشر: 10:29 - 17 May 2009

عصرایران - قالت صحيفة مصرية السبت ان نيابة أمن الدولة العليا تحقق مع قيادات بجماعة الاخوان المسلمين بتهم وضع خطط لمساعدة التنظيم الدولي للإخوان.

وأوضحت صحيفة المصري اليوم اليومية المستقلة ان تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا ذكرت ان 3 نواب وقيادات في جماعة الاخوان المسلمين متورطون في التنظيم الدولي.

وأشارت إلى ان أجهزة الأمن كانت قد ألقت القبض على 13 من الجماعة بتهمة إنشاء لجنة اتصال داخلها، لوضع خطط لمساعدة التنظيم الدولي للإخوان.

وأكدت أن تحقيقات النيابة مع قيادات وكوادر جماعة الإخوان المسلمين، الذين ألقي القبض عليهم الخميس الماضي، شملت عضو مكتب الإرشاد بالجماعة عبد المنعم أبو الفتوح والذي يشغل أيضا مقعد أمين اتحاد المحامين العرب، بالإضافة إلى أعضاء البرلمان المهندس سعد الحسيني والدكتور محمد سعد الكتاتنى وحسين إبراهيم، بالرغم من عدم وجودهم ضمن المقبوض عليهم.

وقالت التحقيقات في القضية، بحسب الصحيفة، مع 13 من قيادات وكوادر الإخوان على رأسهم الدكتور أسامة نصرالدين عضو مكتب الإرشاد، إن قيادات الجماعة قد وجهت لهم النيابة الاتهام بالقيام بأعمال تنظيمية داخل مكتب الإرشاد لمساعدة التنظيم العالمي للإخوان المسلمين.

وأشارت التحقيقات إلى أن الدكتور عصام الحداد، أحد المقبوض عليهم، ترأس اجتماعات هذه اللجنة كنائب عن الحسيني، ويتولى الأمانة العامة لها الدكتور إبراهيم مصطفى، أحد المقبوض عليهم.

ونقلت الصحيفة عن عبد المنعم عبد المقصود، محامي الجماعة قوله أتصور أن القضية كلها سياسية يراد بها توجيه رسائل للجماعة بأن النظام لن يتركها تتحرك بحرية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: