رمز الخبر: ۱۳۰۲۴
تأريخ النشر: 14:00 - 17 May 2009

عصرایران ـ اکد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد عدم وجود ايه عقبات او قيود امام توسيع العلاقات بين ايران و اوغندا .   

جاء ذلک في تصريح للرئيس نجاد بعد محادثات اجراها مع نظيره الاوغندي الزائر يوري موسوفيني وهي المحادثات التي توجت بتوقع البلدين علي بيان مشترک اکد من خلاله الطرفان عزمهما علي تعزيز التعاون في کافه المجالات .

وقال الرئيس احمدي نجاد للصحافيين بانه اجري مباحثات مثمره مع نظيره الاوغندي بهدف تعزيز العلاقات الشامله بين البلدين في کافه المجالات معتبرا العلاقات بين البلدين وديه للغايه .

و اشار الرئيس احمدي نجاد بان الدراسات التي جرت اخيرا في اوغندا توکد وجود احتياطي من النفط في هذا البلد و قال ان ايران لها تجارب جيده في مجال استکشاف و استخراج النفط و انها علي استعداد تام لوضع تجاربها تحت تصرف اوغندا .

و اکد تطابق وجهات النظر بين البلدين في العديد من القضايا و قناعه مسوولي البلدين حول ضروره تعزيز التعاون في المجالات الزراعيه والتعليم والتبادل العلمي والجامعي و الجمارک و المصارف والاستثمارات والتجاره .

کما اشار الرئيس احمدي نجاد الي الدعوه الرسميه التي قدمها له نظيره الاوغندي لزياره اوغندا معربا عن امله في ان يلبي هذه الدعوه في المستقبل القريب .

بدوره اعرب الرئيس الاوغنذي عن امتنانه و شکره للرئيس احمدي نجاد لحفاوه الاستقبال وقال ان تاريخ العلاقات الايرانيه الاوغنديه تعود لاکثر من ثلاثه عقود و ان البلدين قطعا اشواطا کبيره في مجال تعزيز التعاون المشترک في کافه المجالات .

و دعا الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه الي الاستثمار في القطاعات المختلفه في بلاده معتبرا زيارته الي طهران بانها ايجابيه للغايه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: