رمز الخبر: ۱۳۱۰۶
تأريخ النشر: 09:46 - 20 May 2009

عصرایران - بی بی سی - لقي 78 شخصا على الاقل مصرعهم في تحطم طائرة نقل عسكرية اندونيسية تقل اكثر من 100 راكب شرقي جزيرة جاوة.

وهوت الطائرة، وهي من طراز C-130 هيركوليز، على حي سكني بالقرب من بلدة ماديون مما ادى الى مقتل شخصين على الاقل على الارض.

وانتهى المقام بحطام الطائرة في حقل للرز قبل ان تشب فيها النيران.

وكانت الطائرة متوجهة من العاصمة جاكارتا الى مطار اسواهيودي العسكري شرقي جاوة عندما تحطمت في قرية جيبلاك التي تبعد عن المطار بمسافة 4 كيلومترات.

ولم يتضح بعد سبب تحطم الطائرة، ولكن التقارير الاولية تقول إن الاتصال الاخير بطاقمها جرى قبل بضع دقائق فقط من تحطمها بينما كانت في المراحل النهائية لعملية الهبوط في المطار العسكري.

وقال بامبانج سوليستيو الناطق باسم القوة الجوية الاندونيسية إن الطائرة كانت في مهمة تدريبية عادية، وانها كانت تقل 112 شخصا بين طاقم وركاب.

واظهرت الصور التي بثها التلفزيون الاندونيسي جنود الجيش وهم يحاولون اخلاء الجرحى من حطام الطائرة المنكوبة. وتقول التقارير إنه من العسير الوصول الى منطقة الحادث بسبب وقوعها على طرف حقل للرز.

وقال مسؤول محلي في منطقة ماجيتان إن ذيل الطائرة ما زال سليما، ولكن جسمها احترق.

ونقلت وكالة رويترز عن طبيب يعمل في مستشفى بلدة ماديون قوله إن المستشفى يعالج اربعة مصابين.

يذكر ان القوة الجوية الاندونيسية طالما اشتكت من قلة التمويل، كما كانت تعاني حتى وقت قريب من حظر امريكي على بيع الاسلحة وقطع الغيار.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: