رمز الخبر: ۱۳۱۰۷
تأريخ النشر: 09:53 - 20 May 2009

عصرایران -  (رويترز) - قالت مصادر اسرائيلية وفي حركة حماس الاسلامية ان طائرات حربية اسرائيلية قصفت موقعا أمنيا لحماس وأنفاقا تحت حدود غزة مع مصر يوم الثلاثاء بعد ان سقط صاروخ اطلق من القطاع على بلدة اسرائيلية.

وقالت مصادر طبية فلسطينية ان امرأة في غزة اصيبت بجروح متوسطة في احدى بضع ضربات جوية استهدفت انفاقا تقول اسرائيل انها تستخدم لتهريب اسلحة الى قطاع غزة.

واستهدفت غارة اخرى موقعا لحماس قرب سور حدودي مع اسرائيل حسبما قال مصدر في الحركة الاسلامية. وهذه هي المرة الاولى التي تشن فيها اسرائيل هجوم على مواقع لحماس منذ سريان وقف لاطلاق النار في الثامن عشر من يناير كانون الثاني بعد حملة عسكرية اسرائيلية على القطاع.

وأكد متحدث باسم الجيش الاسرائيلي الغارات الجوية قائلا ان اسرائيل استهدفت أربعة انفاق حدودية وموقعين في غزة يجري فيهما انتاج اسلحة وذلك ردا على اطلاق صواريخ وقذائف المورتر على اسرائيل من القطاع الذي تسيطر عليه حماس.

وفي وقت سابق ألحق صاروخ اطلق من غزة اضرارا بمنزل في بلدة سديروت الاسرائيلية لكنه لم يسفر عن اصابات. ولم تعلن اي من جماعات النشطاء في غزة المسؤولية عن الهجوم.

وكان هذا أول صاروخ يسقط على بلدة اسرائيلية في بضعة أسابيع. وتراجع اطلاق الصواريخ من غزة منذ هدنة 18 يناير.

وقال المتحدث الاسرائيلي ان 175 من قذائف المورتر والصواريخ اطلقت على اسرائيل منذ انتهاء الحملة العسكرية الاسرائيلية على غزة.

وشنت اسرائيل ضربة جوية ردا على اطلاق قذائف مورتر من القطاع في الثاني من مايو أيار مما أدى الي مقتل اثنين من الفلسطينيين. واستهدف ذلك الهجوم ايضا نفقين تحت حدود غزة مع مصر.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: