رمز الخبر: ۱۳۱۲۹
تأريخ النشر: 13:25 - 20 May 2009

عصرایران ـ اعرب رئيس کتلة نواب حزب جبهة العمل الإسلامي الاردني حمزة منصورعن عدم تفاجئه من اقتراح عضو الکنيست في الکيان الصهيوني أرييه الداد من "الاتحاد الوطني" اعتبار الأردن دولة للفلسطينيين.   

واکد منصور للصحفيين أن الأردن لم يخرج من دائرة الاستهداف، فالکيان الصهيوني هو عدو عنصري توسعي إحلالي، جاد في نقل الصراع الى الأردن، لافتاً الى ان مخططات الکيان تتحدى النظام الرسمي العربي والاتحاد الأوروبي وأمريکا .

وقال يتحتم على کل الأردنيين حماية وطنهم من أي مشاريع يراد فرضها، ودعم المقاومة في فلسطين کونها خط الدفاع الأول ورأس حربة الأمة في مواجهة مخططات الکيان الصهيوني.

وانتقد رئيس کتلة نواب حزب جبهة العمل الإسلامي الاردني مراهنة البعض على وعود اوباما ،وغيرها،مشددا على إن الاردن لا يحميه الا أبناؤه.

وطالب القوى الحية والأحزاب والنقابات والشخصيات الوطنية بـالتحلي بأعلى درجات الوعي والضغط على أصحاب القرار لحماية الوطن ودعم الأشقاء في فلسطين.

يشار الى ان لجنة الخارجية والأمن البرلمانية ستناقش قريبا اقتراح عضو الکنيست أرييه الداد من "الاتحاد الوطني" اعتبار الأردن دولة للفلسطينيين.

وکان المدعو الداد قد طرح هذا الاقتراح الذي قال ان من شأنه ضمان أمن الکيان الصهيوني والاستجابة لطلب المجتمع الدولي منح دولة للفلسطينيين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: