رمز الخبر: ۱۳۱۸۷
تأريخ النشر: 09:23 - 24 May 2009

عصرایران - (رويترز) - قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف يوم السبت إن روسيا تؤمن بأن هناك حاجة لابقاء الاتصالات مع حركة المقاومة الاسلامية (حماس) رغم الفتور الذي يعتري العلاقات بين الجانبين.

ونقلت وكالة انترفاكس عن لافروف قوله بعد اجتماع مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس في العاصمة السورية حيث يعيش مشعل في المنفى "نحن على يقين من أن هناك حاجة لهذا".

وقال دبلوماسيون في دمشق ان خطوات السلام الجديدة في الشرق الاوسط التي يتخذها الرئيس الامريكي باراك اوباما ربما تكون قد شجعت على عقد الاجتماع بين لافروف ومشعل بعد توتر بين حماس وروسيا على مدار الشهور القلائل الماضية.

وقام لافروف بزيارة قصيرة الى سوريا لحضور اجتماع وزراء خارجية منظمة المؤتمر الاسلامي والاجتماع مع مسؤولين سوريين.

وروسيا هي العضو الوحيد ضمن ما يعرف برباعي الوساطة في الشرق الاوسط التي لا تقاطع حماس.

الا أن موسكو انتقدت حماس لعدم فعل ما تعتبره موسكو كافيا لتحقيق المصالحة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركته فتح.

ولم تبد الحركة حماسا يذكر ازاء الخطط الروسية الرامية لعقد مؤتمر حول السلام في الشرق الاوسط كمتابعة للمؤتمر الذي نظمته الولايات المتحدة في انابوليس بماريلاند في نوفمبر تشرين الثاني 2007. ويعود السبب جزئيا في هذا الى أن عباس سيكون ممثل الفلسطينيين فيه.

ويريد رباعي الوساطة الذي يتألف من الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة وروسيا والولايات المتحدة من حماس نبذ العنف والاعتراف باسرائيل وقبول الاتفاقات المبرمة بين منظمة التحرير الفلسطينية واسرائيل.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: