رمز الخبر: ۱۳۲۱۵
تأريخ النشر: 11:01 - 25 May 2009

عصرایران - (رويترز) - قال تجار تجزئة ان مبيعات الحلي الذهبية في دبي انخفضت نحو 40 في المئة في مايو آيار مقارنة بعام سابق نتيجة ارتفاع أسعار المعدن النفيسة وتراجع أعداد السائحين وانخفاض إنفاقهم

وقل عدد الزائرين لسوق الذهب في دبي التي تعرف بمدينة الذهب وبصفة خاصة الأجانب الذين يمثلون عددا كبيرا من زائريه.

وقال سانجاي جيتي مدير متجر حلي الخالدية في السوق القديم يوم الاحد "يكفي أن تسير في السوق ولن تشاهد أي سياح تقريبا."

وذكر فيرال بالاني مدير متجر اخر "سعر الذهب مرتفع جدا والناس لا تملك مالا ولهذا السبب نرى تباطؤا في السوق ومبيعاتنا انخفضت 40 في المئة."

وربما تضطر بعض متاجر الذهب في دبي لإغلاق أبوابها مثلما هو الحال مع منافسيها في العاصمة ابوظبي.

وعلى مستوى العالم ارتفعت أسعار الذهب نحو 40 في المئة لتصل الى نحو 957 دولارا للاوقية (الاونصة) يوم الجمعة من حوالي 680 دولارا في اكتوبر تشرين الاول مع أقبال المستثمرين على شرائه كملاذ آمن.

وقال براديب أوني المتعامل في ريتشكوم جلوبل سرفسيز "يعاني تجار التجزئة بسبب الأسعار المرتفعة حاليا."

وفي محاولة لتشجيع العملاء على الشراء تعرض متاجر في دبي خصومات. وقالت كريستين راتراي وهي سائحة اسكتلندية "حصلت على خصم أكثر من 50 في المئة على خاتم ذهبي اشتريته."

وذكر مجلس الذهب العالمي في تقريره ربع السنوي يوم الاربعاء الماضي ان الطلب على الذهب في الشرق الأوسط انخفض بنسبة 26 في المئة في الربع الاول على عكس الاتجاه العالمي نتيجة شراء مستثمرين الذهب كملاذ آمن وسط المصاعب الاقتصادية.

وتابع المجلس ان الحلي والاستثمارات سجلا نسب انخفاض متقاربة بلغت في الحالة الاولى 26 في المئة الى 49.5 طن وفي الحالة الثانية 28 في المئة الى 4.1 طن.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: