رمز الخبر: ۱۳۲۵۰
تأريخ النشر: 11:17 - 27 May 2009

عصرایران - نقل عن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز قوله الثلاثاء إن ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز تعافى من جراحة أجريت له وسيعود إلى بلاده خلال ستة أسابيع.

وذكرت وسائل إعلام حكومية في ابريل نيسان إن الأمير سلطان وصل إلى المغرب لقضاء فترة نقاهة بعد تلقيه العلاج في الولايات المتحدة بما في ذلك جراحة لم تحدد طبيعتها في فبراير شباط.

وقال الملك عبد الله لصحيفة السياسة الكويتية: صحة ولي العهد بخير والحمد لله.. سلطان شفاه المولى جل في علاه مما ذهب للعلاج من أجله.

وأضاف: كان ولا يزال وسيبقى بعون الله وحفظه خير معين لنا وساعدنا الأيمن في رعاية أهل الدار وزواره من ضيوف الرحمن ونترقب هنا في السعودية عودته بإذن الله خلال الأسابيع الستة المقبلة.

وتوجه الأمير سلطان إلى الولايات المتحدة لإجراء فحوص طبية في نوفمبر تشرين الثاني ثم توجه إلى المغرب لقضاء فترة نقاهة قبل عودته إلى نيويورك.

ووصفت وسائل الإعلام السعودية حين ذاك العلاج الذي تلقاه الأمير سلطان الذي يعتقد أن عمره نحو 84 عاما بأنه ناجح ولكنها لم تذكر المرض الذي عولج منه.

وفي مارس آذار عين الملك عبد الله وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز نائبا ثانيا لرئيس الوزراء في ترقية تضعه تلقائيا في الترتيب الثاني في ولاية العرش بعد الأمير سلطان.

وهذا المنصب يعني أنه سيدير شؤون المملكة عندما يتغيب كل من الملك عبد الله وولي العهد.

وشن تنظيم القاعدة حملة غير ناجحة من أعمال العنف لزعزعة استقرار المملكة أكبر مصدر للنفط في العالم منذ عام 2003 إلى عام 2006. ولا يتوقع المحللون أي تغيير في السياسة النفطية مع تغير الملك أو ولي العهد.

وأزال الأطباء كيسا دهنيا من أمعاء الأمير سلطان في السعودية عام 2005 وزار مدينة جنيف السويسرية في ابريل نيسان عام 2008 فيما وصف بأنه لإجراء فحوص روتينية.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: