رمز الخبر: ۱۳۲۸۴
تأريخ النشر: 11:45 - 30 May 2009
عصرایران - أصدر الرئيس محمود احمدي نجاد بيان تعزية اثر الاعتداء الارهابي في زاهدان, أكد فيه أن الأخوة من أهل السنة والشيعة يقظون تماما لكشف وإحباط المؤامرات.

 وافادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس احمدي نجاد دعا في هذا البيان المسؤولين في الجهات المعنية الى العمل سريعا على كشف الأيادي الخفية التي تعمل لصالح الأجنبي من اجل تقديمها للمحاكمة لنيل جزائها العادل وإجتثاثها من جذورها .

 وأوضح , أن الأيادي الخبيثة المرتبطة بأعداء البشرية والشعب الايراني المؤمن انطلقت مرة أخرى من أكمام المضللين لتلطخ جمع من المؤمنين وعشاق أهل البيت (ع) وبضعة رسول الله (ص) بدمائهم , معربا عن تعازيه لأهالي مدينة زاهدان الكرام وعوائل الضحايا بشهادة هذه الثلة المؤمنة .

 وأعرب رئيس الجمهورية عن ثقته بأن الأخوة من أهل السنة والشيعة يقظون تماما كما في السابق لكشف وإحباط المؤامرات , ولن يسمحوا للاجانب بتحقيق مآربهم عبر بث الفرقة والخلافات بين المسلمين .
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: