رمز الخبر: ۱۳۲۸۹
تأريخ النشر: 15:34 - 30 May 2009

عصرایران -  ارنا ادانت سوريا بشدة اليوم السبت التفجير الذي وقع في مدينة زاهدان الايرانية، ووصفته بانه جريمة ارهابية. 30 مايو 2009 ، 6 جمادى الآخرة 1430هـ، العدد 10573 السبت   

واکد مصدر رسمي في تصريح نقلته وکالة الانباء السورية (سانا) "دعم سورية التام لايران في وقوفها الحازم والناجح في وجه کل محاولات النيل من استقرارها ومنعة شعبها وازدهاره ومکافحة اشکال الارهاب الذى يستهدف المنطقة برمتها".

واختتم المصدر تصريحه قائلا : ان "سورية تتقدم بأحر التعازى الى قيادة ايران وشعبها والى ذوى الضحايا الابرياء".

يشار الى، ان الاعتدء الارهابي وقع مساء الخميس الماضي خلال صلاة العشاء في مسجد امير المؤمنين ثاني اهم مساجد مدينه زاهدان، و ادى الى استشهاد 25 شخصا و جرح 125 اخرين .
واکد وزير الداخلية الايراني "صادق محصولي" ان منفذي العمل الارهابي في زاهدان هم اميرکيون واسرائيليون.

وذکر، ان هذا العمل الارهابي يهدف الى اثارة الفتنة والتأثير على الانتخابات الرئاسية الايرانية المقبلة.

وکانت الاجهزة الامنية الايرانية اعلنت عن اعتقال منفذي التفجير الارهابي.

وقال محافظ سيستان وبلوجستان "علي محمد ازاد" ، ان "اجهزة الامن القت القبض على منفذي التفجير الارهابي و ان التحقيقات جارية معهم".
کما قال نائب محافظ سيستان و بلوجستان "جلال صياح" ان "المعلومات التي جمعناها تفيد بان اميرکا و عملاءها جندوا المشتبه بهم".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: