رمز الخبر: ۱۳۲۹۶
تأريخ النشر: 11:03 - 31 May 2009
ان الطائرة عادت الى مطار اهواز وهي على بعد 70 ميلا من المدينة، وبعد هبوطها قام حرس حماية الطائرة باخراج الجسم المشبوه من الطائرة.
عصر ايران – قال نائب حرس حماية الطيران المدني التابع للحرس الثوری الایرانی العقيد محمد حسن كاظمي الیوم الاحد ان طائرة تابعة لشركة "كيش اير" للطيران كانت ليلة امس في رحلة داخلية من مدينة اهواز (جنوب غرب) الى طهران وعلى متنها 140 راكبا ، تعرضت لتهديد بعد اقلاعها ، وبعد 15 دقيقة من الاقلاع شاهد احد الركاب جسما مشبوها فابلغ المضيفين وحرس حماية الطائرة بالموضوع.

واوضح ان الطائرة عادت الى مطار اهواز وهي على بعد 70 ميلا من مدينة اهواز ، وبعد هبوطها قام حرس حماية الطائرة باخراج الجسم المشبوه من الطائرة ومن ثم واصلت الطائرة مسارها بشكل اعتيادي في ظل سلامة جميع الركاب.

وتابع "اننا ندرس حاليا الجسم المشبوه الذي عثر عليه في هذه الرحله لاطلاع الراي العام بعد الحصول على تفاصيل ادق".

واكد العقيد كاظمي ان سرعه تدخل حرس حماية الطائرة ودقته وتدبره في اوانه يعد من ميزات هذا الحرس في مواجهة اي مشكلة وقال ان تيقظ انظمتنا العملياتية معروف لدى العالم اجمع.

ولم يرفض نائب حرس حماية الطيران المدني ، وجود علاقة بين هذا العمل التخريبي مع التفجير الذي وقع في زاهدان لكنه قال انه لا يؤكد ايضا وجود علاقه لحادث الطائرة مع العمل الارهابي الذي وقع في زاهدان "لكننا نرى بان الاعداء يريدون زعزعة الامن والاستقرار عشية الانتخابات الرئاسية واستغلال الانفتاح في البلاد وزرع الياس لدى الناس ، لكن قوات الحرس تمكنت من احباط هذه المحاولة بالكامل".
 
و من جهتة قال المتحدث باسم منظمه الطيران المدني اليوم الاحد بانه تم احباط مخطط لاختطاف طائره رکاب في رحله داخليه بين مدينتي اهواز و طهران و ذلک من خلال تدخل سريع لعناصر الحمايه المتواجدين داخل الطائره .   
واضاف "رضا جعفر زاده"  لوکاله الانباء الايرانية الرسمية "ارنا" بان طائره تابعه لشرکه خطوط "کيش اير" الايرانية واجهت في الساعة العاشرة و 45 دقيقة من مساء امس تهديدا قوبل بتدخل فوري و سريع من قبل قوات حمايه الطائرة .

و هبطت الطائره في الساعه العاشره و 57 دقيقه بسلام في مطار اهواز مركز محافظة خوزستان بجنوب غرب ايران .

و أكد المتحدث باسم منظمة الطيران المدني , أنه بفضل طريقة اداء عمل طاقم أمن الطيران التابع لحرس الثوري الايراني فإنه لم يسفر هذا الحاث عن اية أضرار .
 
واضافت وكالة فارس للانباء الايرانية يوم الاحد ان رجال الامن أبطلوا مفعول شحنة ناسفة محلية الصنع عثر عليها ليل يوم السبت على متن طائرة ركاب خلال رحلة داخلية في إيران.

وأضافت الوكالة "بعد دقائق من اقلاع رحلة شركة كيش للطيران وعلى متنها 131 راكبا من اهواز الى طهران عثر أفراد الامن على عبوة ناسفة بدائية واعتقلوا عدة اشخاص في هذة القضية الذين انتقلوا الي مطار اهواز المدني."

وتم نزع فتيل العبوة الناسفة بعد أن قامت الطائرة بهبوط اضطراري في مدينة اهواز.
 
وقع الحادث بعد يومين من انفجار قنبلة في مسجد رئيسي للشيعة في مدينة زاهدان في جنوب شرق البلاد مما أسفر عن مقتل 25 واصابة أكثر من 120 اخرين قبل أسبوعين من موعد اجراء انتخابات الرئاسة في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: