رمز الخبر: ۱۳۲۹۷
تأريخ النشر: 11:13 - 31 May 2009
عصرایران - توفي الرئيس السوداني الاسبق جعفر النميري الذي حكم بلاده بين العامين 1969 و1985, عن عمر ناهز الـ 79 عاما بعد معاناة طويلة مع المرض.

 وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان النميري الذي توفي أمس السبت سيتم تشييع جثمانه اليوم الاحد في ام درمان احدى ضواحي الخرطوم.

 وتأتي وفاة النميري بعد اربعين عاما من توليه الحكم في 25 ايار/مايو 1969 اثر انقلاب عسكري اطاح بالرئيس اسماعيل ازهري.

 ورغم انه تلقى دروسه العسكرية في الولايات المتحدة في الستينات, قاد النميري الانقلاب بدعم من الاشتراكيين والحزب الشيوعي, قبل ان يخوض نزاعا مفتوحا مع الاخير بعد بضعة اعوام.

 وفي العام 1972, وضع النميري حدا لاول حرب اهلية كانت اندلعت بين الشمال والجنوب العام 1955, وذلك عبر اتفاق تاريخي ارسى سلاما نسبيا في هذا البلد المترامي في افريقيا, لكن مع نهاية السبعينات وبداية الثمانينات, شهد الاقتصاد السوداني ازمة ارخت بظلالها على حكم النميري.

 وفي العام 1983, فرض الرئيس الاسبق الشريعة الاسلامية وقسم جنوب السودان ثلاث مناطق مختلفة, ما اثار استياء القادة الجنوبيين الذين ادخلوا السودان مجددا في حرب اهلية بين الشمال والجنوب اسفرت عن مقتل مليون ونصف مليون شخص حتى العام 2005.

 واطيح بالنميري العام 1985 عبر انقلاب قاده الجنرال عبد الرحمن سوار الذهب الذي فتح الباب امام انتخابات ديموقراطية اوصلت الى الحكم رئيس حزب الامة صادق المهدي, ولكن سرعان ما اطيح بالاخير العام 1989 عبر انقلاب جديد قاده الرئيس السوداني الحالي عمر البشير.

 اقام النميري في مصر 14 عاما قبل ان يعود الى السودان العام 1999 حيث حاول من دون جدوى منافسة البشير في الانتخابات, والنميري من مواليد ام درمان في اول كانون الثاني/يناير 1930.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: