رمز الخبر: ۱۳۳۰۳
تأريخ النشر: 12:17 - 31 May 2009
بدات الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية الايرانية العاشرة منذ عشرة ايام ، ويبدو ان الشبكة العنكبوتية تلعب في هذه الدورة من الانتخابات دورا كبيرا في المنافسات والحملات الدعائية والانتخابية.
عصر ايران – بدات الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية الايرانية العاشرة منذ عشرة ايام ، ويبدو ان الشبكة العنكبوتية تلعب في هذه الدورة من الانتخابات دورا كبيرا في المنافسات والحملات الدعائية والانتخابية.

ونظرا الى ان الاصلاحيين يقولون انهم يتمتعون بامكانات دعائية اقل فانه يحاولون اللجوء الى توزيع الملصقات واللافتات الدعائية من جهة واستخدام اجواء الانترنت من جهة اخرى.

وبلغ النقاش والجدل بشان استخدام المرشحين الاصلاحيين للمواقع الالكترونية وشبكة الانترنت اوجه في قضية حجب موقع "الفايسبوك" في الاسبوع المنصرم. فقد تم حجب هذا الموقع اوائل الاسبوع الماضي بعد ما كان قد تحول الى مكان للدعاية الالكترونية للمترشحين الرئاسيين لاسيما ميرحسين موسوي. لكن هذا الحجب لم يدم طويلا وبعد ثلاثة ايام من ذلك تمكن المستخدمون الايرانيون من الوصول اليه على الشبكة العنكبوتية.

ونتطرق فيما يلي باختصار الى النشاطات الدعائية للمترحشين الرئاسيين على شبكة الانترنت :


1- محمود احمدي نجاد : ربما ان رئيس الحكومة التاسعة هو المترشح الوحيد الذي فضل الاهتمام بالدعاية المتملثة في مقابلة الناس وجها لوجه اثناء الجولات على المحافظات واستخدام الاعلام المقروء والاذاعة والتلفزيون على اللجوء الى شبكة الانترنت.

لكن هذا لا يعني تجاهل اجواء الاننرنت. ان بعض المواقع الالكرونية تدعم بشكل خاص رئيس الحكومة التاسعة. وفي مقدمها موقع "رجا نيوز" الذي ركز لعدة سنوات على دعم الحكومة التاسعة واحمدي نجاد شخصيا.

وهناك بعض المواقع المهمة مثل "انصار نيوز" (http://www.ansarnews.com/ ) و "جهان نيوز" (www.jahannews.com ) و "ثانية نيوز" (www.saniyehnews.com) و سحر نيوز" (www.saharnews.com )و "امتداد مهر" و "شبكة حمايت مردمي" و ... تدعم رئيس الحكومة التاسعة.

واضافة الى ذلك فقد اقدم انصار الحكومة التاسعة خلال الاشهر الاخيرة على تاسيس مواقع الكترونية جديدة ، اثار تشابه اسمها مع المواقع الانتخابية للمترشحين الاصلاحيين حفيظة الاصلاحيين. ومن هذه المواقع يمكن الاشارة الى "قلم برس نيوز" و "كلمة نيوز" و... .


http://www.ansarnews.com/


2- ميرحسين موسوي : وربما بين المترشحين الاربعة ، فان اللجنة الانتخابية لميرحسين موسوي تلجا اكثر من اللجان الانتخابية الاخرى الى استخدام فضاء الانترنت. وقد تم تاسيس مواقع مثل "قلم نيوز" (http://www.ghalamnews.ir/ ) و "كلمة" (http://www.kalemeh.ir/ ) من قبل اللجنة الانتخابية لموسوي. واضافة الى ذلك فثمة مواقع مثل "موج سوم" (www.mowj3.ir )و "هم ميهن"(www.hammihannews.com ) و "ياري نيوز" و "سلام" (http://www.salaamnews.com/) و "نو انديش" (www.noandish.com ) و "نوروز" و"امروز" و "ايندة نو" و "جمهوريت"w(ww.jomhoriyat.com ) و "ياري" (www.yaari.ir ) و... تدعم ميرحسين موسوي من دون ان تكون مرتبطة به من حيث التنظيم السياسي.

www.hammihannews.com



3- مهدي كروبي : ان اهم منبر اعلامي ودعائي لمهدي كروبي يتمثل في صحيفة "اعتماد ملي" (الثقة الوطنية) التي يملك امتيازها حزب "اعتماد ملي" ومهدي كروبي شخصيا. لكن انصار وحماة كروبي لم يغفلوا عن الانترنت وان مواقع مثل "سحام نيوز" و "تريبون"(http://teribon.com/ ) و "صداي زنان" و "مشروطة نيوز" و "ما بيداريم" و "تغيير" (http://tagheer.ir/ ) و "نخستين" (http://www.nokhostin.ir) تدعم كروبي في حملته الانتخابية. ومن الاجراءات التي اعتمدتها اللجنة الانتخابية لكروبي على الانترنت اقامة سباق للصور على موقع "فوتولند" تحت عنوان "اطفال الشوارع والبطاطا".


http://www.nokhostin.ir/

 
 


www.mashrootenews.com



4- محسن رضائي : ربما ان محسن رضائي يملك اكثر المواقع الالكترونية زيارة الا وهو موقع "تابناك"(www.tabnak.ir ) الاخباري-التحليلي وهو ما يعد مزية بالنسبة له. ويعتبر "تابناك" اكثر المواقع الاخبارية – التحليلية الايرانية زيارة.

لكن بعض حماة رضائي اقدموا على تاسيس بعض المواقع الالكترونية منها "ايفنانيوز" (www.ifnanews.com ). ومن جهة اخرى فان اللجنة الانتخابية لمحسن رضائي تملك نشرة الكترونية باسم "موج بيقرار".

ويملك رضائي نفسه موقعا الكترونيا شخصيا باسم " www.rezaee.ir "" بامكان الراغبين الرجوع الى هذا الموقع للتعرف على اراء ومواقف هذا المترشح الرئاسي.


وبطبيعة الحال فان عدد المواقع الالكترونية الداعمة للمترشحين الرئاسيين لا تقتصر على المواقع التي تم ذكرها في هذا التقرير ، فالمواقع التي تم ذكرها تعتبر اهم واشهر المواقع الالكترونية في مجال حرب الانترنت بين المرشحين للانتخابات الرئاسية الايرانية العاشرة المقررة في 12 حزيران/يونيو المقبل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: