رمز الخبر: ۱۳۳۷۷
تأريخ النشر: 09:26 - 06 June 2009
أفاد تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية حصلت عليه رويترز بأن ايران زادت عدد اجهزة الطرد المركزي التي تخصب اليورانيوم الى حوالي خمسة آلاف جهاز مما زاد الصعوبة بالنسبة لمفتشي الامم المتحدة في تتبع البرنامج النووي المثير للنزاع.

عصرایران - (رويترز) - أفاد تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية حصلت عليه رويترز بأن ايران زادت عدد اجهزة الطرد المركزي التي تخصب اليورانيوم الى حوالي خمسة آلاف جهاز مما زاد الصعوبة بالنسبة لمفتشي الامم المتحدة في تتبع البرنامج النووي المثير للنزاع.

وقال تقرير الوكالة ايضا ان ايران زادت معدل انتاجها لليورانيوم منخفض التخصيب لتعزز مخزونها بمقدار 500 كيلوجرام ليصل الى 1339 كيلوجراما خلال الشهور الستة المنصرمة.

ومن المؤكد ان زيادة كفاءة ايران في انتاج الوقود النووي المحتمل سيثير مخاوف الغرب من اقتراب قدرة الجمهورية الاسلامية من صنع قنابل نووية اذا اختارت ان تفعل ذلك.

وقال ديفيد اولبرايت من معهد العلوم والامن الدولي وهو مؤسسة ابحاث ترصد قضايا الانتشار النووي عالميا ان ايران اصبح لديها كمية كافية الان من اليورانيوم منخفض التخصيب لتحويله الى يورانيوم عالي التخصيب يكفي لصنع قنبلة ذرية واحدة.

لكن هذا يحتاج الى اعادة تعديل شبكة الطرد المركزي لدى ايران لاعداد اليورانيوم عالي التخصيب ليصبح مناسبا لوضعه في رأس نووية وهي خطوات فنية يمكن ان تستغرق فترة تتراوح من عام الى عامين أو أكثر ولن تفلت من ملاحظة مفتشي الامم المتحدة ما لم تتم في موقع لم يعلن عنه.

ولا توجد مؤشرات على أي موقع سري مماثل.

وتقول ايران انها تطور صناعة تخصيب اليورانيوم فقط لاستخدامها كوقود لتوليد الكهرباء.

لكنها أعاقت تحقيقا للوكالة الدولية للطاقة الذرية في بحث سابق مزعوم لصنع قنابل ومازالت مستمرة في فرض قيود على اعمال التفتيش التي تقوم بها الوكالة الدولية.

وقال تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان ايران لديها 4920 جهاز طرد مركزي واسطوانات تدور بسرعة أعلى من الصوت يتم تغذيتها بغاز سادس فلوريد اليورانيوم للتخصيب طوال ساعات اليوم من 31 مايو ايار بزيادة بلغت نحو 1000 جهاز طرد مركزي منذ فبراير شباط.

وتم تركيب 2132 جهاز طرد مركزي اخر في موقع نطنز المقام تحت الارض ليرتفع عدد أجهزة الطرد المركزي الى 7231 وتزمع ايران تركيب 55 الف جهاز في نهاية الامر.

وقال التقرير في اشارة الى اعمال التفتيش الاساسية "الوكالة أبلغت ايران بأنه في ضوء زيادة عدد الاجهزة التي يتم تركيبها ... وزيادة معدل انتاج اليورانيوم منخفض التخصيب فانه من المطلوب ادخال تحسينات على اجراءات ... المراقبة في نطنز حتى يمكن للوكالة ان تستمر في الوفاء بأهداف الامان."

واضاف التقرير "الوكالة اقترحت حلا وبدأت محادثات مع ايران من اجل هذا الهدف."

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: