رمز الخبر: ۱۳۳۷۸
تأريخ النشر: 09:50 - 06 June 2009

عصر ایران - بی بی سی - قتل 36 شخصا على الاقل وجرح 60 اخرون الجمعة في معارك بين متمردين اسلاميين وميليشيات موالية للحكومة في وسط الصومال.

واعلن زعيم قبلي يدعى عبد الله عدن بشير لوكالة فرانس برس "ان حصيلة المعارك تتزايد من ساعة الى اخرى".

وتتركز المعارك في محيط قرية وهبو على بعد نحو 400 كلم شمال مقديشو قرب الحدود الاثيوبية وتجري بين متمردين من حركة الشباب وحلفائهم في الحزب الاسلامي وميليشيات حركة اهل السنة والجماعة الدينية.

وكانت اشتباكات قد اندلعت في العاصمة الصومالية مقديشو بين جماعة صوفية اسلامية موالية للحكومة وفصائل أخرى إسلامية متشددة.

ووقعت الاشتباكات بعد ان تعهدت حركة أهل السنة والجماعة بالدفاع عن الرئيس شيخ شريف أحمد في اجتماع للقادة الاسلاميين المعتدلين.

ويسيطر تحالف اسلامي على معظم جنوب ووسط الصومال إلا أن القوات الموالية للحكومة تشن هجمات منذ أسابيع.

ويقول محللون إن الفصيل الصوفي شعر بالغضب بعد أن تم نبش المقابر التي تضم رفات الزعماء الصوفيين من قبل جماعة الشباب التي تتبع خطا متشددا يسلهم الفكر الوهابي.

وخلال الاجتماع أعلن الرئيس شيخ شريف أحمد أنه لم يعد يرغب في اجراء أي محادثات مع الاسلاميين المتشددين.

وقال ناطق باسم جماعة الشباب المتهمة بالاتصال بتنظيم القاعدة إن قوات الجماعة تسيطر على ويبهو، إلا أن جماعة أهل السنة والدعوة نفت صحة ذلك.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: