رمز الخبر: ۱۳۴۸۷
تأريخ النشر: 16:50 - 13 June 2009
عصرایران - اعتبرت حركة حماس نتائج الانتخابات الإيرانية تزكيةً جماهيريةً وشعبيةً كبيرةً لسياسة التحدي الإيرانية ورعايةً لمصالحها, وتعبيرًا حقيقيًّا وواضحًا عن الديمقراطية.

وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حركة "حماس" في تصريح نقله المركز الفلسطيني للإعلام اليوم السبت "إن هذه النتائج دليلٌ على نجاح برنامج المستوى الرسمي الإيراني في رعاية مصالح الشعب ومواجهة كافة التحديات, وتلبيةٌ لتطلعات الشعب الإيراني إلى الاستمرار في رعاية مصالحه وحمايتها من الأخطار".

وأضاف برهوم: "نتائج الانتخابات الإيرانية انتصارٌ للديمقراطية الإيرانية والشعب الإيراني وقيادته وجميع الأحزاب والتيارات المشاركة في هذه الانتخابات", موضحًا أن هذه النتائج يجب أن تكون مدعاةً لكثير من الأطراف لتغيير سياستها تجاه الحالة الرسمية الإيرانية, وبالأخص الدول التي فشلت في أن تخلق من إيران عدوًّا بديلاً عن الكيان الصهيوني.

وأثنى المتحدث الرسمي باسم "حماس" على دور إيران في دعم صمود الشعب الفلسطيني وتعزيزه, معربًا عن أمله استمرارَ هذا التوجه الإيراني في مواجهة كافة التحديات, موضحًا أن "حماس" تريد وتطمح إلى علاقة طيبة مع الجميع؛ لاستعادة العمق العربي والإسلامي للقضية الفلسطينية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: