رمز الخبر: ۱۳۵۱۸
تأريخ النشر: 14:54 - 15 June 2009

عصرایران - (رويترز) - قال رئيس مجلس ادارة بورصة دبي عيسى كاظم في مقابلة مع رويترز ان بورصة دبي لا تنوي بيع حصتها في مجموعة بورصة لندن ولا تستبعد زيادتها.

وتمتلك بورصة دبي المملوكة بالكامل لحكومة دبي حصة 21 في المئة في بورصة لندن لتصبح اكبر مساهم فيها. وكانت بورصة دبي قد اشترت حصتها من خلال صفقة ثلاثية معقدة مع ناسداك ومجموعة او.أم.اكس الاوروبية.

وصرح عيسي كاظم يوم الاحد "انه استثمار استراتيجى وسوف نحتفظ به طالما نشعر اننا بحاجة لذلك" مضيفا انه لا توجد خطط حالية لبيع الحصة.

وسئل اذا كانت بورصة دبي تدرس رفع حصتها في بورصة لندن فاجاب كاظم "جميع البدائل مطروحة."

وابرمت الصفقة الثلاثية في فبراير شباط 2008 وحصلت بورصة دبي على حصة 19.99 في المئة في مجموعة ناسداك او.ام.اكس التي اسست حديثا وانتقلت لها حصة ناسداك في بورصة لندن وتصل الى 28 في المئة.

وتقلصت الحصة الاخيرة نتيجة اندماج بورصة لندن لاحقا مع البورصة الايطالية وتمتلك ناسداك او.ام.اكس حصة 33 في المئة في ناسداك دبي بعد تغيير اسمها وتمتلك بورصة دبي النسبة الباقية.

وكلفت الصفقة بورصة دبي التي تمتلك 80 في المئة من سوق دبي المالي 4.9 مليار دولار وابرمت قبل أن تعصف الازمة المالية بالاقتصاد العالمي ولكن كاظم ينفي أنه دفع في الصفقة أكثر مما تستحق.

ويوم الجمعة أغلق سهم بورصة لندن على 739.5 بنس أي أن حصة بورصة دبي تساوي 416.5 مليون استرليني (687.4 مليون دولار).

واعرب كاظم عن اعتقاده بأن أسعار أسهم بورصات الاوراق المالية سترتفع مرة اخرى لقيمتها الحقيقية مضيفا انها الاقل تأثرا في القطاع المالي .

وقال ان سعر سهم بورصة لندن زاد الى المثلين خلال فترة قصيرة جدا وأضاف ان البورصات ستكون في وضع اقوى لاستعادة قيمتها مقارنة بكيانات اخرى على المدى الاطول.

وذكر محللون أن افاق بورصة لندن التي منيت بخسائر قدرها 250 مليون استرليني في العام الماضي لا تزال تنطوي على صعوبات جمة.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: