رمز الخبر: ۱۳۵۳۵
تأريخ النشر: 10:46 - 16 June 2009
أعلن رئيس مجلس صيانة الدستور في إيران في تصريح للتلفزيون الرسمي ان المجلس سيبت قريبا في الطلب الذي تقدم به موسوي لالغاء نتائج الانتخابات الرئاسية.

برس تي وي الايرانية: مقتل 7 قرب موقع تجمع حاشد بطهران

عصر ايران - طهران  - رويترز : نقل التلفزيون الرسمي الايراني يوم الثلاثاء عن تقرير قوله ان سبعة اشخاص قتلوا قرب مكان تجمع حاشد في طهران.

وبثت محطة برس الايرانية الناطقة باللغة الانجليزية عنوانا رئيسيا كنبأ عاجل ينقل عن الاذاعة قولها ان "سبعة اشخاص قتلوا قرب تجمع غير قانوني بطهران."

وتصاعدت حدة الاشتباكات في الشارع الإيراني بين أنصار المرشح الإصلاحي الخاسر في الانتخابات الرئاسية الاخيرة مير حسين موسوي ، وبين قوات مكافحة الشغب في العاصمة طهران.

وقال التليفزيون الإيراني اليوم الثلاثاء إن 7 أشخاص قد قتلوا واصيب آخرون الاثنين في المصادمات العنيفة بين مؤيدي موسوي والشرطة خلال مظاهرة احتجاج على نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة والتي فاز بها أحمدي نجاد.

وكان مئات الآلاف من أنصار موسوي خرجوا الاثنين الى شوارع طهران في مسيرة احتجاج على إعلان فوز الرئيس محمود أحمدي نجاد بولاية ثانية وحصوله على أغلبية كاسحة في الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم الجمعة.

وردد المتظاهرون شعارات التأييد لموسوي الذي ظهر فجأة بين الحشود من خلال فتحة سيارته وخاطب المحتجين قائلا: "إن اقتراع الشعب أهم من موسوي أو من أي شخص آخر".

وقال موسوي أثناء مخاطبته للجماهير المحتشدة إنه مستعد للمشاركة بعملية اقتراع جديد، مؤكدا إنه جرى تزوير نتائج التصويت لصالح أحمدي نجاد، التهمة التي نفاها الأخير بقوله إن الاقتراع كان "عادلا".

من جانبه، قد قلل أحمدي نجاد، الذي فاز بأغلبية كبيرة في الانتخابات الرئاسية التي جرت الجمعة، من أهمية الاحتجاجات على نتائج الانتخابات.

واستبعد نجاد التشكيك بنتائج الانتخابات، وقال إن من لديه وقائع ومستندات "أن يتقدم بها لمجلس صيانة الدستور، وهو بالتجربة والتاريخ لا يتسامح مع انتهاكات القانون".

ووصف الاحتجاجات بأنها تشبه ما يحدث بعد مباراة كرة قدم، وقال: "إذا حضر 70 ألفا مباراة كرة قدم وبعد النتيجة تُستثار المشاعر وتحدث فورات وردود فعل، فما بالك بانتخابات شارك فيها حوالي 40 مليونا".

وفي غضون ذلك، أعلن رئيس مجلس صيانة الدستور في إيران آية الله احمد جنتي في تصريح للتلفزيون الرسمي ان المجلس سيبت قريبا في الطلب الذي تقدم به المرشح مير حسين موسوي لالغاء نتائج الانتخابات الرئاسية.

وقال آيه الله جنتي "آمل الا يتطلب الأمر وقتا طويلا قبل أن يعرف شعب إيران النبيل أنه تم النظر في المسألة" معربا عن أمله في أن يتمكن من "الحصول على رضا الله أولا ثم رضا المرشد الاعلى اية الله علي خامنئي والشعب".

ويعتبر مجلس صيانة الدستور، الذي يعين أعضاؤه مباشرة أو بشكل غير مباشر من قبل المرشد الأعلى، الجهة المكلفة بالتصديق على نتائج الانتخابات وبحث كل ما يرد من شكاوى في نتائجها.


القبض على محمد علي أبطحي

رويترز: قال مكتب الاصلاحي الايراني البارز محمد علي أبطحي انه جرى القبض على أبطحي يوم الثلاثاء.

وأضاف المكتب دون ذكر أي تفاصيل أنه جرى القبض على أبطحي في الصباح.

وكان أبطحي يشغل سابقا منصب نائب الرئيس وساند المرشح الموالي للاصلاح في انتخابات الرئاسة الايرانية المتنازع عليها التي جرت يوم الجمعة.

 

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: