رمز الخبر: ۱۳۵۶۲
تأريخ النشر: 12:31 - 17 June 2009
عصرایران - طالب إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية بالضغط على الكيان الصهيوني لرفع الحصار عن قطاع غزة وإنهاء معاناة المواطنين؛ من أجل التوصُّل إلى تهدئة متبادلة، مجدِّدًا موافقة حكومته على إقامة دولة فلسطينية في الأراضي المحتلة منذ عام 1967م.

وقال هنية خلال مؤتمر صحفيٍ مشترك مع الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر  الثلاثاء في غزة-: "لقد أوضحنا في الحكومة الفلسطينية أنه إذا ما كان هناك مشروع حقيقي يستهدف حل القضية الفلسطينية على أساس إقامة دولة فلسطينية في حدود الرابع من حزيران (يونيو) 1967 وبسيادة كاملة وحقوق كاملة؛ فإننا نرحِّب بذلك وندفع باتجاه تحقيق هذا الحلم الوطني الفلسطيني في إقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

ودعا هنية إلى الضغط على الاحتلال لرفع الحصار وإنهاء معاناة المواطنين، وأكد ضرورة الضغط على الاحتلال الصهيوني لرفع الحصار وفتح المعابر وإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني؛ من أجل الوصول إلى تهدئة متبادلة، مشيرًا إلى أن "الحكومة تتابع مع الفصائل الأخرى مسؤولية المحافظة على تهدئة متبادلة ومتزامنة".

وأوضح أنه وكارتر ناقشا قضيتَي "الأسرى" و"شاليط" خلال لقاء جمع كارتر بوفد من قيادة حركة "حماس" في قطاع غزة، مشدِّدًا على دعمه وتشجيعه أيَّ جهود للتفاوض بهدف التوصُّل إلى صفقة تبادل مشرفة، مثمِّنًا زيارة كارتر للقطاع.

وسبق اللقاء الصحفي المشترك بين الجانبين عدة لقاءاتٍ مع قادة حركة "حماس" وذوي الأسرى وعددٍ من أقارب الشهداء وأبنائهم، الذين سلَّموا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: