رمز الخبر: ۱۳۵۶۳
تأريخ النشر: 13:15 - 17 June 2009
هنأ المرجع الديني سماحة آية الله مکارم شيرازي في بيان له الشعب الايراني بالملحمة الفريدة التي سطرها من خلال مشاركته الواسعة في الانتخابات الرئاسية الاخيرة .

عصرایران - هنأ المرجع الديني سماحة آية الله مکارم شيرازي في بيان له الشعب الايراني بالملحمة الفريدة التي سطرها من خلال مشاركته الواسعة في الانتخابات الرئاسية الاخيرة .

واكد سماحته في هذا البيان مخاطبا الشعب الايراني، "اقدم التهاني لکم فردا فردا في داخل البلاد وخارجه لمشارکتكم في الانتخابات حيث بثتم روحا جديدة في جسد الثورة وبرهنتم وفائکم لبلدکم ولنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية" .

واعرب سماحته عن امله بعدم احتراق هذه الصفحة الذهبية من الانتصار، بنار التفرقة داعيا الجميع الى الحفاظ على الهدوء ومتابعة الامور عبر القنوات القانونية لانهاء حالة القلق .

ونوه الى عدم وجود جهة فائزه في حال التفرقة والخلافات وقال ان التداعيات الناجمة عن الخلافات ستضر جميع ابناء الشعب والنظام في البلاد.

وصرح اية الله مکارم شيرازي ، نتوقع من مجلس صيانة الدستور وکما يملي عليه مسؤوليته القانونية و تاکيد قائد الثورة الاسلامية ، البت في شکاوى المرشحين بدقة وشجاعة و مراعاة الحياد واعطاء اجوبة مرضية.

واکد سماحته في بيانه ان المنافقين والمنتهزين يرمون الى تشوية الصورة المشرقة للشعب الايراني الرؤوف والمحب للسلام في العالم من خلال تأجيج الخلاف وبث الفرقة وتدمير ممتلکات الناس .

واکد المرجع مكارم شيرازي، بان مسؤولية العقلاء تتمثل في حفظ الهدوء والتکاتف والدعوة الى الحوار في هذه الفترة الحساسة بغية تشكيل حکومة تتمتع بكافة طاقاتها و قابليلتها الادارية وبالتالي بناء ايران اكثر شموخا و كرامة من الماضي وخيبة امل الاعداء وبث الامل في قلوب الاصدقاء .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: