رمز الخبر: ۱۳۶۲۲
تأريخ النشر: 14:18 - 21 June 2009
عصرایران -  (رويترز) - افتتحت اليونان متحف أكروبوليس الذي طال انتظاره يوم السبت بدعوة رئيس الوزراء الى استعادة تماثيل بارثينون التقليدية المنحوتة من الرخام والتي توجد في بريطانيا منذ 200 عام.

ونقلت هذه التماثيل التي يبلغ عمرها 2500 عام من بارثينون باليونان في عام 1806 من جانب اللورد ايلجين السفير البريطاني لدى الامبراطورية العثمانية في ذلك الوقت.

وقال رئيس الوزراء اليوناني كوستاس كرامنليس في مراسم الافتتاح التي حضرها نحو 400 من الشخصيات الرفيعة من كل انحاء العالم "يتعين اعادة كل هذه التماثيل .. ليس فقط اليونانيين الذين يطالبون بذلك بل العالم بأكمله".

ويحاكي تصميم الطابق الاعلى للمتحف الذي من المزمع ان يذكر الزائرين بالاثر الذي يعود الى القرن الخامس قبل الميلاد ويرى عبر الشارع المعبد الرئيسي في اكروبوليس وهو معبد بارثينون. ويوضح العرض المكان الذي يتناسب للتماثيل القابعة في المتحف البريطاني في لندن.

وقال وزير الثقافة انتونيس ساماراس "تماثيل بارثينون سيعاد توحيدها هنا في متحف اكروبوليس".

ويرفض المتحف البريطاني منذ فترة طويلة اعادة هذه التماثيل قائلا ان اليونان ليس لديها مكان لعرض هذه التماثيل الرخامية. ولم يغير انشاء هذا المتحف الجديد من موقف المتحف البريطاني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: